باريس تطالب تركيا باحترام التزاماتها الأوروبية و الدولية إزاء حقوق الانسان والحريات الاساسية

الجمعة، 21 يوليه 2017 05:27 م
باريس تطالب تركيا باحترام التزاماتها الأوروبية و الدولية إزاء حقوق الانسان والحريات الاساسية
أردوغان
وكالات

قالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الفرنسية أنيس روماتي-إسبانى، إن بلادها تطالب السلطات التركية باحترام التزاماتها الدولية الخاصة بحقوق الإنسان والحريات الأساسية وتدعوها إلى إطلاق سراح ممثلى منظمة العفو الدولية و الحقوقيين المعتقلين لديها.

وأضافت المتحدثة، فى تصريح اليوم الجمعة، أن فرنسا وألمانيا تتشاركان القلق ذاته حول تطور أوضاع حقوق الإنسان فى تركيا والتى تدهورت جراء اعتقال رئيس مجلس إدارة فرع منظمة العفو الدولية فى تركيا تانر كيليتش بالإضافة إلى 22 محاميا فى 10 يونيو الماضي.

وأشارت المتحدثة إلى اعتقال مديرة المنظمة فى تركيا إيديل إيسر فى 6 يوليو مع سبعة أشخاص أخرين من بينهم رعايا سويديين و ألمان.

وكانت محكمة تركية أمرت يوم الثلاثاء، الاستمرار فى حبس مديرة منظمة العفو الدولية فى تركيا وعدد من الناشطين المدافعين عن حقوق الإنسان فى قرار انتقدته المنظمة معتبرة انه "اهانة للقضاء".

كما حضت المنظمة فى بيان القادة الدوليين على "الضغط" للإفراج عن الناشطين الحقوقيين "فورا ومن دون شروط".

وحثت فرنسا أنقرة على احترام حقوق الإنسان لاسيما حرية التعبير والحق فى محاكمة عادلة باعتبارها لاغنى عنها لممارسة الديمقراطية وتشكل القاعدة الأساسية للالتزامات الأوروبية والدولية لتركيا.

وأثارت موجة الاعتقالات قلق الشركاء الغربيين لأنقرة والمنظمات غير الحكومية، لكن الحكومة التركية أصرت حتى الأن على رفض أى انتقاد.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق