غوغل واي فاي لزيادة تغطية الشبكة اللاسلكية في المنزل

الجمعة، 21 يوليه 2017 09:14 م
غوغل واي فاي لزيادة تغطية الشبكة اللاسلكية في المنزل
غوغل واي فاي

يتسبب ضعف الشبكة اللاسلكية في بعض أركان المنزل في إزعاج المستخدم كثيراً، عندما يكون جالساً في إحدى الغرف البعيدة عن جهاز الراوتر، حيث تتباطأ صفحات الويب ويتوقف تدفق بيانات الفيديو.
 
وللتغلب على مثل هذه المشكلات يمكن استعمال ما يعرف باسم مكرر، إشارة شبكة WLAN اللاسلكية، والذي يعمل على زيادة مدى تغطية الشبكة اللاسلكية في المنزل، حيث يقوم هذا الجهاز باعتباره قاعدة بينية باستقبال إشارة الراوتر، ثم إرسالها مرة أخرى.
 
وعلى الرغم من الوظيفة العملية لمكرر الإشارة، إلا أنه ينطوي على اثنين من العيوب الخطيرة، أولهما أن الاتصال بين القاعدة ومكرر الإشارة يعتمد على نفس الوصلة اللاسلكية لشبكة WLAN الفعلية، وهو ما يؤدي إلى الحد من سرعة الشبكة اللاسلكية بالكامل بصورة ملحوظة.
 
وثانيهما أن الانتقال بين القاعدة ومكرر الإشارة لا يعمل بشكل سليم مع الأجهزة الجوالة في كثير من الأحيان، فمثلاً إذا تم توصيل جهاز لاب توب بمكرر الإشارة، فإن هذا الاتصال يظل قائماً، حتى إذا تواجد جهاز اللاب توب بالقرب من القاعدة الأساسية، وبالتالي من المفترض أن تتم عملية الاتصال بصورة أسرع.
 
وقد أطلقت شركة غوغل جهاز راوتر لشبكة WLAN اللاسلكية لمواجهة مشاكل استعمال مكرر الإشارة، حيث يعمل جهاز غوغل واي فاي على إنشاء شبكة متداخلة Mesh، لضمان وصول السرعة القصوى إلى آخر ركن في المنزل.
 
وأظهرت الاختبارات العملية أن سرعة الشبكة اللاسلكية في غرف النوم، والتي كان يصعب الوصول إليها بواسطة شبكات WLAN اللاسلكية العادية، تصل إلى نفس سرعة وصلات الكابلات تماماً، ويتعين على أصحاب المنازل القديمة نصب اثنين من أجهزة غوغل، وقد يلزم استعمال جهاز ثالث لتغطية غرفة المكتب، التي تقع على الجانب الآخر من المنزل.
 
تطبيق للإعداد 
ويتم إعداد جهاز غوغل واي فاي عن طريق تطبيق مخصص للأجهزة الجوالة المزودة بنظام غوغل أندرويد وأبل "آي أو إس"، وفي الاختبار العملي تم تعطيل شبكة WLAN اللاسلكية أولاً.
 
وبعد ذلك تم توصيل أول جهاز غوغل واي فاي، ولا يمكن لجهاز غوغل الموصل أن يحل محل جهاز الراوتر تماماً، نظراً لأنه لا يشتمل على مودم خاص به للاتصال بالإنترنت عن طريق DSL أو الكابل.
 
ويتم إنشاء الشبكات المتداخلة Mesh بسهولة، نظراً لأن التطبيق يقوم بإرشاد المستخدم إلى جميع خطوات الإعداد Setup الواجب اتخاذها، وأظهرت نتائج الاختبار أن جهاز غوغل واي فاي تمكن من التغلب على جميع فجوات شبكة WLAN اللاسلكية في المنازل الكبيرة، بالإضافة إلى ميزة التجوال، حيث يمتاز جهاز غوغل واي فاي بسلاسة الانتقال من جهاز إلى آخر عند تحرك المستخدم في المنزل.
 
ولضمان جودة تغطية الشبكة اللاسلكية باستمرار، يقوم جهاز غوغل واي فاي باختبار شغل القنوات اللاسلكية في المنطقة المحيطة كل خمس دقائق، فإذا قام أحد الجيران مثلا بضبط شبكة لاسلكية على نفس التردد، فيتم التحويل إلى قنوات لاسلكية أقل استخداما، وبالإضافة إلى ذلك لا يضطر المستخدم مع جهاز غوغل واي فاي إلى تحديد نطاق التردد (4ر2 هيرتز أو 5 هيرتز)، الذي يرغب في استعماله مسبقا؛ حيث يقوم النظام بتحديد نطاق التردد تلقائيا.
 
ويشتمل جهاز غوغل واي فاي على وظيفة مهمة للتعامل مع أولويات الحياة اليومية، حيث يمكن تفضيل بعض الأجهزة المتصلة بجهاز غوغل واي فاي، حتى يتمكن المستخدم من إجراء مكالمات الفيديو بدون تباطؤ، حتى إذا كان الأطفال يشاهدون الأفلام فائقة الوضوح HD عبر الويب، وتحظى هذه الوظيفة باهتمام الآباء؛ لأنها تتيح لهم إمكانية إيقاف الشبكة المنزلية في أوقات معينة لتناول العشاء أو الذهاب إلى النوم مثلا.
 
قيود
وعلى الرغم من كل هذه المزايا، التي يوفرها جهاز غوغل واي فاي، إلا أنه ينطوي على بعض القيود، فمثلا في هذا السيناريو الحالي يرتبط جهاز غوغل واي فاي بجهاز راوتر ثان (يشتمل على مودم وخلافه)، وهنا يتم استخدام طريقة Doube-NAT؛ حيث يتم نقل عناوين الإنترنت مرتين، وهو ما قد يؤدي إلى ظهور مشكلات مع بعض الألعاب على الويب.
 
وبالنسبة للطرق الأخرى، التي تعرف باسم نقطة الوصول Access Point أو الجسر Bridge، والتي لا تتطلب بنية مزدوجة، فإنه يمكن الاعتماد عليها في حالة استخدام جهاز جوجل واي فاي واحد فقط، وقد أعلنت شركة غوغل عن إتاحة وضع نقطة الوصول لجهاز الراوتر المتداخل مع طرح تحديث لجهاز غوغل واي فاي.
 
وبالإضافة إلى ذلك، يشتمل جهاز غوغل واي فاي على اثنين من منافذ LAN فقط، ومع القاعدة الأساسية الأولى يتم شغل أحد المنافذ بواسطة الكابل الخاص بمودم الإنترنت، كما يمكن استخدام المنفذ الآخر لتوصيل جهاز آخر عن طريق الكابل، وفي حالة نقاط الوصول الإضافية يمكن استعمال المنفذين كمنافذ LAN، وغالبا ما تشتمل أجهزة الراوتر المتوافرة في الأسواق على أربعة منافذ توصيل أو أكثر.
 
وبشكل عام يترك جهاز غوغل واي فاي انطباعاً إيجابياً لدى المستخدم، لأن عملية الإعداد تتم بسهولة كما أن الشبكة المتداخلة تمتاز بالاستقرار والسرعة، غير أن تكلفة جهاز غوغل واي فاي باهظة للغاية قد تصل إلى 269 دولاراً أمريكياً.
 
وأكدت جوجل أن جهازها لا يقوم بجمع أية بيانات عن المستخدم، وحتى مع الاختبارات الفنية الموسعة لم تظهر أية شبهة لجمع البيانات، غير أن المستخدم يمكنه مشاركة بعض البيانات مع الشركة الأمريكية مثل جودة الاتصال بالإنترنت.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق