دراسة أمريكية: الزواج المبكر قبل إتمام الدراسة الجامعية يصيب الزوجين بالسمنة

الجمعة، 21 يوليه 2017 11:10 م
دراسة أمريكية: الزواج المبكر قبل إتمام الدراسة الجامعية يصيب الزوجين بالسمنة
سمنة

أظهرت دراسة أمريكية حديثة أن الزواج في سن مبكرة وقبل إتمام الدراسة الجامعية يزيد فرص إصابة الزوجين بالسمنة.


وقال القائمون على الدراسة من جامعة ميتشيجان إنه بينما يعتبر الحصول على شهادة جامعية بشكل عام مفيدا للصحة، تظهر نتائج الدراسة أن هذه المنافع تقل عند الطلاب الذين تزوجوا قبل نيل شهاداتهم، وذلك لأن الأشخاص يميلون عادة إلى تناول المزيد من الطعام وممارسة رياضة أقل بعد الزواج.


وأوضح الباحثون، وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية، أن الزواج المبكر قبل الشهادة الجامعية سيعني على الأرجح أن الزوجين لن يكونا قادرين على توفير طعام صحي وتكاليف الذهاب إلى الصالات الرياضية.

 


وقال الباحثون إن الأشخاص الذين يتزوجون قبل الحصول على الشهادة الجامعية تزيد لديهم فرص الإصابة بالسمنة لاحقا بنسبة 65% مقارنة بالذين يتزوجون بعد إنهاء الدراسة الجامعية.

 


وأضافوا أن الانتقال إلى الحياة الزوجية يرتبط عادة بزيادة الوزن، لأن الزوجين يميلان إلى إهمال ممارسة الرياضة ويزيد استهلاكهما للطعام، غير أن الأزواج الجدد الذين تخرجوا من الجامعة قبل الزواج يجنون أموالا أكثر من الذين تزوجوا قبل الحصول على شهادة جامعية، مما يعني أنهم قد يميلون أكثر للاهتمام بصحتهم من خلال الاشتراك في صالات رياضية أو شراء طعام صحي أعلى ثمنا. 

 


وأوضح الباحثون أنه إلى جانب ذلك، فإن الأشخاص الذين يكملون دراستهم الجامعية أولا قبل الزواج يكون لديهم في الغالب دراية أكبر بكيفية حل مختلف المشكلات، الأمر الذي يؤهلهم بعد الزواج للتغلب على عوائق قد تمنعهم أيضا من ممارسة الرياضة وتناول طعام صحي. 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م