الحرس الثوري الإيراني يهدد داعش

السبت، 12 أغسطس 2017 10:05 م
الحرس الثوري الإيراني يهدد داعش
الحرس الثوري الإيراني
كتب يحيي ياسين

قال قائد فيلق قمر بني هاشم، التابع للحرس الثوري الإيراني، العميد علي محمد أكبري، إن قوات الحرس ستثأر من داعش وحماته بكل شدة لدم الشهيد، محسن حججي، مشيرا إلى أن قوات الحرس الثوري أثبتت دوما بأنها لن تدع مثل هذه الممارسات اليائسة أن تمر بلا رد، حسبما ذكرت وكالة سبوتنيك.

وفي تصريح لوكالة أنباء فارس الإيرانية، في مدينة شهر كرد، قال أكبري، إن النقطة البارزة المستقاة من النظرة الأولى لصور استشهاد هذا المجاهد الباسل هو رباطة جأشه وجسارته.

وأشار إلى أن داعش يهدف من وراء بث صور وشريط الفيديو للحظات استشهاد هؤلاء المقاتلين زرع الرعب والخوف بين المسلمين ولكن هذه السياسة أصبحت بالية ورأى الجميع بأن موت الشهيد حججي أدى بذاته إلى صحوة القلوب وعزيمة أقوى للقضاء على داعش- على حد تعبير العميد الإيراني-

كما اعتبر داعش بأنه وليد الاستكبار موضحا أنه بفضل فطنة ويقظة المقاتلين وبصيرة الشعب الإيراني فإن جميع سياسات داعش قد فشلت في المنطقة ولم يستطع التسلل إلى داخل البلاد وقد شلت قدرته مئات الكيلومترات فيما وراء الحدود.

وأكد أن داعش يحاول التعويض عن إحباطاته ومن الفشل في شن هجمات إرهابية في داخل البلاد والهجوم الصاروخي الذي تلقاه من الحرس الثوري، إلا أنه لم يفلح لغاية الآن.

ووجه أكبري التحذير للجماعات التكفيرية بأن قوات الحرس الثوري أثبتت عمليا بأنها لن تدع مثل هذه التحركات اليائسة من أن تمر بلا رد.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق