ملف «أعطال القطارات»..تائه بين نقل البرلمان والسكة الحديد .. الخطة والموازنة: 42 مليار جنية خسائر الهيئة..وطعيمة : لن اتحدث قبل اجتماع اللجنة المقبل

الأحد، 27 أغسطس 2017 08:08 م
 ملف «أعطال القطارات»..تائه بين نقل البرلمان والسكة الحديد .. الخطة والموازنة: 42 مليار جنية خسائر الهيئة..وطعيمة : لن اتحدث قبل اجتماع اللجنة المقبل
مجلس النواب
سلمى إسماعيل

شهدت الأونة الأخيرة العديد من الأعطال الفنية بجرارات السكك الحديد، الأمر الذي أدى لتوقف حركة القطارات، ووقوع العديد من الحوادث التي أسفر عن سقوط عدد من الخسائر البشرية، ففي أقل من أسبوعين توقفت حركة قطارات أكثر من ثلث محافظات مصر بسبب الأعطال الفنية، وذلك في الوقت الذي وعدت فيه لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، بالتواصل  مع رئيس الهيئة العامة لسكك حديد مصر، لمطالبته بسرعة حل مشكلة تأخر القطارات، وذلك بالتزامن مع قرب حلول موسم عيد الأضحى المبارك، وإقبال المواطنين بكافة شرائحهم على استخدام القطارات، خاصة أهالى الصعيد.

193
 

وطالبت لجنة النقل والمواصلات  بمجلس النواب، وزارة النقل والهيئة العامة لسكك حديد مصر، بخطة قصيرة المدى لا تتجازوز 6 أشهر، تستهدف تحقيق السلامة والأمان وعدم تكرار حوادث القطارات، وذلك بجانب خطة التطوير الشاملة التى تناقشها الحكومة حاليًا، وعرضها وزير النقل على اللجنة منذ أيام، والتى تستغرق 4 سنوات، ولكن مجمل حوادث القطارات والأعطال الفنية  في الأسبوعين الماضين، تؤكد إن كل هذه الجهود تتمثل في خطط ورقية، ومناشدات كلامية لا أكثر .

أعطال القطارات في  أقل من أسبوع

تعطل قطار -صورة أرشيفية-
 

ففي منتصف الشهر الجاري ، وبالتحديد 14 أغسطس تعطل ، قطار ركاب رقم 407 بخط «دمنهور - دسوق»، بدائرة محافظة البحيرة، بشكل مفاجىء بين محطتى بنى هلال و نفرا بمركز دمنهور، وفي صباح اليوم التالي، توقفت حركة القطارات على خط «قنا– القاهرة»، لمدة 5 ساعات، بسبب تعطل القطار رقم 938 على قضبان السكة الحديد أمام مركز دشنا، والدفع بـ«ونش»، لسحب القطار، وظهر نفس اليوم توقفت حركة قطارات السكة الحديد بسوهاج، عقب توقفها لمدة، بسبب عطل ميكانيكى، بجرار القطار رقم 737 ركاب نجع حمادى سوهاج.

بينما في عصر يوم 15 أغسطس، أندلعت النيران في قطار رقم 41 القادم من طنطا إلي المنصورة، بسبب ماس كهربي، وأستمر توقف القطار أكثر من ساعتين علي القضبان، وتم الدفع بالجرار البديل وسحب القطار إلي محطة المحلة، كذلك يوم 16 أغسطس، توقف  قطار «القاهرة - مرسى مطروح»، وتأخر عن موعد قيامه من محطة مصر برمسيس أكثر من 4 ساعات، نتيجة وجود مشاكل فنية فى الجرار، بالإضافة إلى تأخر قطارات الصعيد لأكثر من 4 ساعات، وفي اليوم ذاته، شهدت محطة السكة الحديد بأسوان، تكدسا من المسافرين والسائحين الأجانب، نظرا لتأخر حركة قطارات الوجه القبلى لنحو 7 ساعات على الأقل.

تكدس المسافرين بمحافظة أسوان
 

وتتوالى حوادث القطارات والأعطال الفنية التي تدفع بارواح المواطنين، وسط العجز عن إيجاد حل جذري، أو مؤقت لها، ولم تقف أزمة السكة الحديد عند حد الخسائر البشرية، فقد تكبدت الدولة 42.5  مليار جنيه خسائر في ميزانيتها، بواقع زيادة 5.2 مليار جنيه على عام 2015، وذلك بحسب بحث ودراسة  لجنة الخطة والموازنة لحساب ختامى هيئة سكة حديد مصر لعام 2016.

 

الخطة والموانة تنتظر اجتماعات النقل

وبدوره قال النائب مصطفي حسين أبو دومة، عضو لجنة الخطة والموازنة تعقيبًا على الخسائر التى أكبدتها هيئة السكة الحدد لميزانية الدولة والتى وصلت لأكتر من 40 مليار جنيهًا، إنه لابد من وقف هرجلة  قطاع هيئة السكة الحديد، مشيرًا إلي إن هذه الأزمة نتيجة لتراكم سنوات عديد وليس وليدة اللحظة

النائب مصطفي حسين أبو دومة
النائب مصطفي حسين أبو دومة

 

 

وأقترح «عضو لجنة الخطة والموازنة » في تصريحات خاصة لـ«صوت الأمة» وقف العمل بقطاع هيئة السكة الحديد ختي إيجاد بوادر حلول لهذة الأزمة،و ذلك تجنبًا للخسائر البشرية وحفظًا على أرواح المواطنين قبل ميزانية الدولة، ورحب بمقترح إسناد هيئة السكة الحديد لإدارة القوات المسحلحة، مشددًا على إن لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب ترفض تماما خصخصة هذا القطاع بإعتباره قطاعًا قوميًا مصريًا، وتابع أنه ينتظر إجراءات وخطط لجنة النقل والمواصلات في البرلمان، ومن المُرجح طرح خطط واضحة لتطوير الهيئة عقب عيد الأضحى مباشرةً.

 

نقل البرلمان ترفض التعليق

النائب سعيد طعيمة رئيس لجنة النقل والمواصلات
النائب سعيد طعيمة رئيس لجنة النقل والمواصلات

في المقابل رفض النائب سعيد طعيمة، رئيس لجنة النقل والمواصلات، التعقيب على تعدد حوادث القطارات بسبب الأعطال الفنية بالجرارت، والتعقيب على تقرير لجنة الخطة والموازنة بشأن خسائر هيئة السكك الحديد قائلًا لـ" صوت الأمة": «لن أجيب على أي أسئلة ولا أبدي أي رأي إلا بعد إجتماع اللجنة المقُبل»، المزمع عَقده يوم 3 أكتوبر القادم .

 

اقرأ أيضًا:

الجميع يتهرب من المسؤولية أمام حادث قطاري الإسكندرية.. الرأى العام ينتظر إجراءات وزارة النقل.. والنيابة العامة تتحفظ على الصندوق الأسود لمعرفة المتسبب في هذه الكارثة

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق