أسامة هيكل يعلن إعداده مشروع قانون لإحياء المجمع العلمي واتصاله بالعالم

الإثنين، 04 سبتمبر 2017 02:56 م
أسامة هيكل يعلن إعداده مشروع قانون لإحياء المجمع العلمي واتصاله بالعالم
أسامة هيكل رئيس لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب

أعلن أسامة هيكل، رئيس لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب، عن إعداده لمشروع قانون لإعادة إحياء المجمع العلمى فى القاهرة، بعدما تم حرقه فى ديسمبر 2011 فى أعقاب الاضطرابات السياسية التى شهدتها مصر عقب ثورة 25 يناير 2011، مؤكدًا أنه لا ينبغى إهماله وهو من أقدم المجامع العلمية فى العالم كله، ويحتوى على وثائق فى غاية الأهمية.

وأضاف «هيكل»، في تصريح صحفى، أنه تحدث مع عدد من الشخصيات العامة فى هذا الموضوع، ولاقى ترحيبا كبيرا حول الفكرة، لافتًا إلى أن المجمع العلمى كان يُدار كمؤسسة حكومية، متابعًا: «الناس ما عرفتش المجمع العلمى إلا بعد ما اتحرق، ودا بيعكس مشكلة فى التسويق والوصول المباشر مع قواعد المهتمين والباحثين والعامة».

وأشار رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان، إلى أن مشروع القانون سيعيد إحيائه، وسيغير النظام الإدارى به، بحيث يكون لديه اتصالًا بجميع المجامع العلمية فى العالم بشكل مختلف، ويزيد من قيمته العلمية، وأنه سيقدم مشروع القانون فى مطلع دور الانعقاد الثالث، المقرر بدئه فى أكتوبر المقبل.

جدير بالذكر أن المجمع أُنشأ فى القاهرة 20 أغسطس 1798، بقرار من نابليون بونابارت، كان مقره فى دار أحد بكوات المماليك فى القاهرة، ثم نقل إلى الإسكندرية عام 1859، وأطلق عليه اسم المجمع العلمى المصرى، ثم عاد للقاهرة عام 1880، وكانت أهداف المجمع العمل على التقدم العلمى، ونشر العلم والمعرفة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق