الأمم المتحدة: 123 ألف مسلم فروا من بورما لبنجلادش

الأربعاء، 06 سبتمبر 2017 09:25 ص
الأمم المتحدة: 123 ألف مسلم فروا من بورما لبنجلادش
الروهينجا

أعلنت الأمم المتحدة، أمس الثلاثاء، أن 123 ألفاً و600 شخص معظمهم من الروهينجا المسلمين هربوا من أعمال العنف فى بورما ليلجؤوا إلى بنجلادش.

وبلغ عدد اللاجئين هذه الذروة فى الساعات الـ24 الآخيرة مع عبور 37 ألف لاجئ الحدود فى يوم واحد.

وتشهد ولاية راخين الفقيرة فى بورما التى تقع عند الحدود مع بنغلادش أعمال عنف طائفية يقوم بها بعض البوذيون بحق مسلمين منذ سنوات. واضطرت أقلية الروهينغا للعيش فى ظل قيود تطال حرية التحرك والجنسية وتشبه نظام الفصل العنصري.

وأعمال العنف الآخيرة التى اندلعت فى تشرين الأول/أكتوبر بعد أن هاجمت مجموعة صغيرة من الروهينجا عدداً من المراكز الحدودية هى الأسوأ التى تشهدها الولاية منذ سنوات. وتشتبه الأمم المتحدة فى أن #الجيش_البورمى ارتكب انتهاكات ترقى إلى جرائم ضد الإنسانية خلال تصديه للهجمات التى استهدفته.

 

أقلية الروهينجا
 
جانب من أقلية الروهينجا
 
قوارب
 
معاناة الروهينجا
 
هجرة الروهينجا إلى بنجلاديش
 
وصولهم لبنجلاديش عبر القوارب

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق