«هارفي وإرما وجوزيه»..سلسلة أعاصير تهدد استقرار الولايات المتحدة

الأحد، 10 سبتمبر 2017 10:00 ص
«هارفي وإرما وجوزيه»..سلسلة أعاصير تهدد استقرار الولايات المتحدة
اعصار هارفى
كتب يحيى ياسين

أعلن المركز الأمريكي لمراقبة الأعاصير أن قوة إعصار «إرما» اشتدت إلى الدرجة الخامسة القصوى مع بدء اجتياح جزيرة كوبا، بعدما خلف خسائر بشرية ومادية، في عدد من الجزر في البحر الكاريبي.

وأضاف المركز أن الإعصار المدمر يتزامن مع رياح عاتية تصل سرعتها إلى 260 كيلومترا في الساعة، ويتقدم باتجاه الغرب بسرعة 20 كيلومترا في الساعة في مسار من شأنه أن يزيد الأخطار المحدقة بولاية فلوريدا الأمريكية.

اعصار ارما المرعب

​ وأصدرت سلطات فلوريدا أوامر لـ5.6 ملايين شخص بإخلاء منازلهم قبل وصول إعصار إرما إلى الولاية، حيث ناشد حاكم فلوريدا، ريك سكوت، السكان مغادرة المناطق التي طلبت السلطات إخلاءها، وقال: «يجب عليكم مغادرة أماكنكم فورا. هذه عاصفة كارثية لم نر مثلها من قبل».

وتوقعت السلطات المحلية أن يحدث الإعصار دمارا هائلا بفلوريدا، اليوم السبت، وأن ينقطع التيار الكهربائي عن حوالي 9 ملايين شخص.

الجدير بالذكر أن «إرما» يأتي بعد أسبوعين من إعصار «هارفي» الذي ضرب ولايتي تكساس ولويزيانا، وأسفر عن سقوط عشرات القتلى والجرحى، وتسبب بخسائر مادية بقيمة حوالي 180 مليار دولار.

نتايج اعصار هارفى

ساعات قليلة كانت كفيلة بأن تحول طرقات ولاية #تكساس الأميركية إلى أنهار جارفة، ومسطحات مائية غمرت حتى الجسور، أما الأشجار الباسقة فأصبحت تبدو كأنها شجيرات على حافة أنهر.

وضرب هارفي، أقوى إعصار تكساس منذ أكثر من 50 عاما، والذي وصل إلى اليابسة، السبت الماضي، بالقرب من مدينة كوربس كريستي التي تقع على بعد 354 كيلومترا جنوب هيوستن.

وقد قال معهد متخصص في أبحاث التأمينات، إن تكلفة الأضرار الناجمة عن الإعصار هارفي في ولاية تكساس الأميركية قد تعادل تكلفة أضرار الإعصار كاترينا الذي اجتاح الولايات المتحدة عام 2005، ويصنف بأنه أكثر الكوارث الطبيعية تكلفة في تاريخ البلاد.

وقد حذرت السلطات الأميركية من إمكانية زيادة منسوب مياه الفيضانات الناجمة عن هارفي، والذي أسفر عن مصرع 7 أشخاص، مع توقعات بتشريد 30 ألف شخص آخرين.

الاعصار جوزيه المتوقع قدومه خلال اسابيع

وفى سياق متصل أصدر المركز الوطني الأمريكي، يوم الخميس 7 سبتمبر ، تحذيرا من تحول الإعصار «جوزيه» إلى ناحية جزر الكاريبي، حيث قال المركز إن الإعصار جوزيه في طريقه لأن تتحول درجة خطورته إلى الفئة الثالثة.

وقال المركز إن الإعصار يسير بسرعة رياح مستدامة، تصل إلى 120 ميلا في الساعة، وتتحرك شمال غرب الولايات المتحدة، حيث يعد هذا ثالث إعصار كبير يضرب الولايات المتحدة، خلال الفترة الأخيرة، بعد إعصاري «هارفي، وإرما».

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق