حكم الفيديو في الملاعب المصرية تجربة قتلها اتحاد الكرة

الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 08:00 ص
حكم الفيديو في الملاعب المصرية تجربة قتلها اتحاد الكرة
حكم الفيديو
وليد لطفي

ولدت لعبة كرة القدم من الإثارة والمتعة المصاحبة للجماهير والمشجعين في أنحاء العالم ، ولكن مع ارتفاع حدة المنافسة بين كافة الأندية وحلمها في اعتلاء منصات التتويج وتحقيق البطولات ينصب تركيز الجميع علي القرارات التحكمية التي تصدر من الحكام في جزء من الثانية ودائما لا تنال رضا الجميع من داخل أو خارج الملعب.

وشهدت بطولة العالم للقارات التطبيق الأول لتقنية حكم الفيديو في تاريخ اللعبة ولاقت صدي واسعا ونجاحا كبيراً في الأوساط الرياضية، وتدخلت تقنية الفيديو أربع مرات في البطولة، حيث ساعدت على احتساب أهداف في مناسبتين وألغت أهداف في مناسبتين أخرتين،ورفعت  هذه التقنية الحديثة عن كاهل الحكام بعض الضغوطات التي تفرض عليهم فبعض المباريات الجماهيرية الحاسمة في كونها تقلل نسبة الأخطاء المرتكبة من تقديرات الحكام وتنئ بهم عن فكرة التعمد في اتخاذ القرارات.

 

97582-dawry

وفي حالتنا المصرية يعاني كافة عناصر اللعبة من جماهير ولاعبين ومدربين من الأخطاء التحكمية التي تصل في بعض الأحيان إلي الفجاجة والفظاظة وتؤدي إلي تغيير مسار الفريق من البطولة إلي الترنح والسقوط في الهاوية.

 

وكان أبرزها الموسم الماضي وواقعة الحكم الدولي جهاد جريشة بعدم احتساب ركلة جزاء صحيحة للزمالك وتغاضي عنها رغم قربه من الحدث، ولم يستمر بنا الحال كثيرا لنجد الحكم احمد حمدي  في مباراة الأهلي وطلائع الجيش وتغاضيه عن احتساب ركلة جزاء صحيحة لعبدلله السعيد مما أثرت في نتيجة المباراة والتي انتهت بنتيجة هدف لكل منهما في الجولة الأولي من الدوري العام.

20170707103803383
 

 

وقرر اتحاد الكرة في الموسم الماضي باستخدام تقنية الفيديو في الأسبوع الأخير علي مواجهات الفرق المتصارعة علي الهبوط ولكن بإمكانيات ضعيفة ومتهالكة أدت لوئد الفكرة منذ البداية،وبرغم ذلك أشاد المتابعين للكرة المصرية بالتجربة وطالبوهم بالاستمرار لإصلاح المنظومة التحكمية التي تعاني في المواسم الثلاث الأخيرة.

 

ويتعلل مسؤلو الإتحاد وعلي رأسهم عصام عبد الفتاح عضو الجبلاية ورئيس لجنة الحكام بتأخر رد الفيفا علي طلبهم في وقت سابق وقبل انطلاق مسابقة الدوري موسم 2017 / 2018 بالدعم لتطبيق تقنية الفيديو بشكل أفضل مما قدمه الإتحاد في تجربته الخاصة عبر تليفزيون قد عفا عليه الزمن موجود أعلي طاولة في أحد أركان ملعب المباراة بداعي التوفير من قبل اتحاد الكرة.

399987-محمد-فاروق......والحنفى

ووضع الجبلاية لجنة المسابقات والحكام في مأزق مع الأندية بعد إسدال الستار علي الأسبوع الأول من مسابقة الدوري العام وعدم استخدام تقنية حكم الفيديو فيها ،فقد يواجهون أزمات عديدة وقوية ومطالبات من جميع الأندية في حال تطبيقها في أحد الجولات القادمة بالعدل والمساواة في رفع الظلم عنها في الأخطاء التحكمية التي ساهمت في ضياع نقاط علي مثل هذه الفرق مما ينظر بقنبلة موقتة في حال تطبيقها في الفترة القادمة.

170236_0

 

 

              

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق