سبتمبر المدمر !!

الثلاثاء، 12 سبتمبر 2017 10:43 م
سبتمبر المدمر !!
الحسانين محمد يكتب :

"الناس من هول الحياة .. موتي علي قيد الحياة " قالها نجيب سرور منذ أكثر من نصف قرن في ديوانه " لزوم مايلزم " وكأن لا شيء  في مصر يتغير مهما تغيرت الأزمنة، وتطورت المطحنة .. أحوالنا دائما محزنة، ندور في أفلاك السراب نصارع طواحين الهواء ، ونختبئ من أنفسنا اللاعنة ، في سراديب أيامنا الداكنة .. كلما حاولت كتابة كلمات ساخرة، أجدها في حلقي متحجرة ، وحروفها مبعثرة، أعود لأسأل نفسي " هل نفذ رصيد فرحك دون أن تزرع في بستان أيامك ضحكة مثمرة ؟.. هل كان قدرك الحياة ضمن الفئة الخاسرة ..تعيش وترحل بلا تذكرة؟"
 
قبل أن تجيبني نفسي الأمارة الماكرة ، يشكو لي صديق من ضياعه في نفس الدائرة ، ونتأمل كل ماحولنا في الشوارع العامرة بالوجوه الغابرة ، فلا نجد مخرجا مما نحن فيه إلا ضحكة أخفيناها من أهوال عمرنا في غياهب الذاكرة .
 
الشهور عند العالم اثني عشر شهرا وعندنا ثمانية وأربعين!!.. نعم لا تتعجب إنها إرادة الله يعطي من يشاء بغير حساب !!وقد أعطانا الله " من وسع " مواسم وأعياد عامة وخاصة، دينية واجتماعية و" افتكاسية " أيضا  لا تعد ولا تحصي في كل شهور العام ، فإذا نجوت من هول المطلوب منك في أغسطس لن يرحمك سبتمبر وما أدراك ما سبتمبر العاصف المدمر، إنه شهر النحر وموسم القهر وضرب الرأس في الصخر، "سلم نفسك" وادفع بالتي هي أحسن مصاريف مستلزمات المدارس والجامعات واللحمة والكفتة، وإلا ستكون أيامك " حبر"  ،لأنك لست أقل من أبومسلم وأبوعمر!!
 
"أولياء الأمور "ضهرهم" مكسور ، حتى اللي كان فيهم مستور ، أصبح بالأسعار مجرور ، و ساقية أيامه دايرة علي ترعة ناشفة وبرضه بتلف وتدور"  
 
يا أهل العقد والحل ، كفايانا طفحنا خل ،آه بنحبها وراضيين.. ومهما جارت علينا بنقول " بلدنا فل الفل " .. بس لحد امتي الغلابة لحمهم حلال للكل ؟؟ 

تعليقات (2)
ابداع الألم
بواسطة: Yasser
بتاريخ: الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 09:12 ص

تستحق أن يكون المقال ، صرختنا اليومية من اذكار الآلام ، و بريق الأحلام ان نحي و نموت مستوريين دائما يتلألأ ابداعكم المعهود مع طين الأرض و أزيز البشر في ساقية أيامنا .

وجعتنى
بواسطة: هشام الهوارى
بتاريخ: الأربعاء، 13 سبتمبر 2017 10:16 م

كاتب كبير بجد كلام يصف ما نحن فيه احسن وصف كلام يوجع ولكن لا مجيب

اضف تعليق