الأمطار الغزيرة تحول حياة النازحين الروهينجا فى بنجلاديش إلى جحيم

الأحد، 17 سبتمبر 2017 11:44 م
الأمطار الغزيرة تحول حياة النازحين الروهينجا فى بنجلاديش إلى جحيم
امطار - أرشيفية

تفاقمت أوضاع النازحين من الروهينجا فى بنجلاديش التى تشهد موجات شديدة من الأمطار الموسمية أدت إلى تردى أوضاع النازحين الذين يقيمون داخل مخيمات مؤقتة على الحدود مع ميانمار.

وذكرت قناة (جيو) الباكستانية ـ فى نشرتها باللغة الإنجليزية ـ أن الروهينجا فى منطقة كوس بازار الحدودية باتوا يعيشون فى مناطق أشبه بالمستنقعات بعد أن وصل منسوب مياه الأمطار المستمرة منذ 24 ساعة إلى أكثر من 3 بوصات ، فيما يحذر خبراء الأرصاد فى داكا من إحتمالات إستمرار هطول الأمطار الغزيرة على مدار اليومين القادمين.


وأشارت القناة الإخبارية - فى تقريرها من منطقة الحدود بين بنجلاديش وميانمار - إلى أن النازحين من الروهينجا يعانون بالفعل من نقص حاد فى المواد الغذائية ومياه الشرب.


وكانت السلطات البنغالية أصدرت أمس السبت تحذيراً إلى الروهينجا بضرورة عدم مغادرة المخيم الضخم الذى تقيمه حاليا على الحدود مع ميانمار ، وبلغ عدد النازحين أكثر من 400 ألف شخص فروا من أعمال العنف التى ترتكب ضدهم منذ نهاية أغسطس الماضى من جانب قوات الأمن فى ميانمار والتى ترفض الاعتراف بالروهينجا كمواطنين وتعتبرهم "مهاجرين غير شرعيين". 


يذكر أن بنجلاديش فرضت هذه القيود على تحرك الروهينجا بغرض حصرهم فى مكان واحد توطئة لإعادتهم إلى ميانمار مرة أخرى أو ترحيلهم إلى دولة أخرى ثالثة فى المستقبل.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق