خبير اقتصادي : انسحاب بريطانيا من "بريكست" لن يزيد حركة التجارة

الإثنين، 25 سبتمبر 2017 07:39 م
خبير اقتصادي : انسحاب  بريطانيا من "بريكست" لن يزيد حركة التجارة
بول كروجمان

أكد الخبير الاقتصادي الحاصل على جائزة نوبل بول كروجمان أنه لا توجد أي فرص لأن يساهم انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست" في زيادة حركة التجارة، منتقدا المزاعم بأن "بريكست" ستحسن حالة البريطانيين.

ورفض كروجمان، في مقابلة نشرها الموقع الإلكتروني لصحيفة "ذا إندبندنت" البريطانية، اليوم الإثنين، زعم مؤيدي "بريكست" بأن الانسحاب من السوق الأوروبية المشتركة واتحاد الجمارك سيساعدان المملكة المتحدة في النهاية على زيادة صادراتها حول العالم
وقال الخبير الأمريكي:"حقا فرص أن يكون (بريكست) مفيدا من الناحية التجارية تساوي صفر"، مضيفا:"لا أعتقد أن هناك أي حالة معقولة يمكن أن يكون فيها بريكست شيئا جيدا للاقتصاد البريطاني ككل". 
وحصل كروجمان على جائزة نوبل عام 2008 لإنجازاته النظرية في تحليلات نماذج التجارة الدولية
ولفتت "ذا إندبندنت" إلى أن الغالبية العظمى من الاقتصاديين المتخصصين في التجارة يتفقون على أن انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيضر الاقتصاد البريطاني على الأرجح، لكن مجموعة من الاقتصاديين تُعرف باسم "اقتصاديون من أجل التجارة الدولية" يقولون إن "بريكست" قد يزيد الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة بنسبة تصل إلى 4%. 


فيما يقول مؤيدون بارزون لـ"بريكست"؛ كوزير شئون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي ديفيد ديفيز، إن الانسحاب من التكتل الأوروبي سيجعل بريطانيا حرة في إبرام اتفاقيات تجارية كبيرة تساهم في زيادة الصادرات البريطانية مع دول كالولايات المتحدة والصين، الأمر الذي يعوض أي خسارة للتجارة مع أوروبا، وفقا لرأيهم.


وأشار كروجمان إلى دراسات رأي أنها تدحض تلك المزاعم، إذ تُظهر تلك الدراسات كيف أن انضمام المملكة المتحدة إلى الاتحاد الأوروبي حسنت من أوضاع تجارتها الخارجية منذ انضمامها عام 1973


فيما رجّح أن يكلف "بريكست" الاقتصاد البريطاني نحو 2% من الناتج المحلي الإجمالي، قائلا إن هذه التكلفة وإن لم تكن كبيرة، لكنها تكلفة في كل الأحوال.
ووفقا لـ"ذا إندبندانت"، فقد قدرت دراسة أجراها اقتصاديون في مدرسة لندن للاقتصاد، الضرر الذي قد يلحق بالاقتصاد البريطاني من جراء "بريكست" بنسبة أعلى بكثير، مؤكدين أنها قد تصل إلى 9.5% من الناتج المحلي الإجمالي ذلك إذا انسحبت لندن من الاتحاد الأوروبي دون الوصول إلى اتفاقية للتجارة مع بروكسل.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق