حمدى الكنيسى: نبحث أزمة الديون المتراكمة على ماسبيرو

الثلاثاء، 26 سبتمبر 2017 11:45 ص
حمدى الكنيسى: نبحث أزمة الديون المتراكمة على ماسبيرو
حمدى الكنيسى
حمدية عبد الغنى

أكد الإعلامى حمدى الكنيسى نقيب الإعلاميين ورئيس لجنة التطوير المؤسسى بالهيئة الوطنية للإعلام، أن اللجنة حاليا تقوم  بمعرفة وضع ماسبيرو ، وكيفية التطوير بشكل عملي .

وأضاف الكنيسى: لقد بدأنا ندرس جميع الأبحاث، والدراسات التي تناولت تطوير ماسبيرو وهي أبحاث عديدة ،واللجنة تضم خبراء أمثال الدكتورطارق الحصرى مستشار وزارة التخطيط للتطوير المؤسسي، والمستشار محمد جميل رئيس الإدارة المركزية للتنظيم والإدارة، والدكتورالسيد عزوز نائب رئيس الجهاز القومى لتنظيم الإتصالات، والدكتورمحمود عبد الله خبير دولى بالتطوير، والدكتورحسين أمين أستاذ الإعلام باجامعة الأمريكية، وعددًا من الإعلاميين الممارسين .

وأشارقائلا : بأن الإجتماعات تأخذ وقت حتى نصل للشكل الأمثل، ولكنى على المستوى الشخصى مطمئن تماما لأن ماسبيرو لديه الإمكانيات البشرية ،والفنية التى تجعله قادرا على إستعادة مكانه فى أقرب وقت،كما أن لجنة التطوير المؤسسى تعمل بالتنسيق مع باقى اللجان حيث ننسق مع وزير المالية الأسبق أحمد جلال بشأن الموضع المالى، كما تبحث اللجنة مع اللجنة الإقتصادية الديون المتراكمة على ماسبيرو، وكيفية حل تلك الأزمة.

وعن عدم إستلام الإعلاميين المشتركين بالنقابة للكارنيهات الخاصة بهم أوضح الكنيسى بأن لجنة القيد لم تبدأ عملها بعد ،وأضاف قائلا:نحن مازلنا فى مرحلة جمع إستمارات طلبات العضوية ، خاصة أن المقر يحتاج لبعض التجهيزات حيث كان مهمل ، ووجدنا به بعض الأخطاء الهندسية ، كما يستلزم توفير أجهزة كمبيوتر،وأجهزة لإستخراج الكارنيهات ، ولقد تحدثت مع المهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب ومتفهم للأمر ويعملوا حاليا بالمقر لتجهيزه ،وعلى الإعلاميين أن يتحلوا بالصبر لأسابيع قليلة بعد أن إستطاعوا الصبر مدة 40 عامًا .

 وتابع  الكنيسي : ومع ذلك فى ظل تلك الظروف الصعبة قمنا بعمل ميثاق الشرف الإعلامى ،وعرضناه  فى الحوار المجتمعى، ونقوم بالوصول للصورة النهائية له، وتنفيذ الملاحظات التى جاءت على بعض المواد، كما أوقفنا أكثر من إعلامى، ونحقق معهم وهذا شىء جيد، ونسعى لضبط الأداء الإعلامى.

 

الإعلامى حمدى الكنيسى
 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق