هنروح كأس العالم.. لماذا يريد المصريين وصول الفراعنة في كأس العالم؟

الأحد، 08 أكتوبر 2017 01:30 م
هنروح كأس العالم.. لماذا يريد المصريين وصول الفراعنة في كأس العالم؟
جماهير مصر _ أرشيفية
وليد لطفي

ينتظر عشاق الكرة المصرية المباراة المرتقبة بين المنتخب الوطني ونظيره الكونغولي وتتجه أنظارهم إلي ملعب برج العرب "وش السعد" حينما يستضيف الفراعنة الكونغو في السابعة مساء غدا الأحد ضمن منافسات الجولة الخامسة وقبل الأخيرة من التصفيات الأفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

 

وتمني النفس الجماهير المصرية بتحقيق الإنتصار في المباراة لضمان حجز تذكرة التأهل للمونديال الذي أصبح حلم يراود المصريين بعد غياب 27 عاما ومع اقترابه تعيش هذه الجماهير حالة من القلق علي تبديد هذا الحلم مثلما كان في السابق ، خاصة وأن الظروف التي يعيشها المنتخب الوطني حاليا في تصفيات المونديال تكررت من قبل في معظم التصفيات الخاصة بكأس العالم التي نافس فيها الفراعنة ولم يستطيعوا التأهل في المحطات الأخيرة مثلما حدث عام 94 و 2010.

سئم الشعب المصري من غياب الفراعنة عن المشاركة في نهئيات كأس العالم علي مدار النسخ السابقة لاسيما مع استغلال جيل اللاعبين الذين خاضوا منافسات مونديال إيطاليا ولعل ابرزهم مجدي عبد الغني الذي احرز هدف مصر الوحيد في البطولة والتركيز غير مبرر علي هذا الهدف وكأنه ذلة للفراعنة وانه يمن بالفضل علي المصريين.

تنطلق منافسات بطولة كأس العالم في شهر يونيو القادم ويريد جموع المصريين بمختلف أعمارهم من الشباب والشيوخ برؤية منتخب بلادهم وسط المنتخبات الكبار في العالم ومؤازرتهم خاصة وأن كاس العالم تقام كل أربعة سنوات ،مما يمثل بارقة أمل وفتح طاقات جديدة امام الشباب المصري.

 

بات المنتخب الوطني يعج بالكثير من اللاعبين المحترفين في أقوي الفرق والدوريات الأوربية أمثال محمد صلاح المحترف ضمن صفوف ليفربول الإنجليزي ومحمد النني لاعب أرسنال ورمضان صبحي وأحمد حجازي ومحمود حسن تريزيجيه واحمد حسن كوكا وغيرهم ويتابع الجمهور المصري هؤلاء اللاعبين بشغف عالي غي مباريات فرقهم ويحلمون بمشاهدتهم في كأس العالم ومواجهة المنتخبات الكبري كما فعل الجيل الذهبي بقيادة شحاتة في مواجهة البرازيل والفوز التاريخي علي إيطاليا في كأس القارات.

 

وبعد فوز الفراعنة بطولة امم افريقيا ثلاث مرات متتالية أصبح الطموح لدي العديد من الجماهير هو الوصول لكأس العالم وعدم الغياب عنه خاصة بعد امتلاك الفراعنة في الوقت الحالي لمجموعة من اللاعبين علي مستوي متميز.

وتساهم كرة القدم علي مدار السنين في فرحة وإسعاد المصريين رغم الضغوطات المعيشية الصعبة التي يتعرض لها المواطنين الذين يجدون في كرة القدم والمنتخب الوطني بسمة الأمل علي مواصلة المشوار وتحمل كافة الظروف والصمود والكفاح في الحياة وهذا ما ظهر جليا في البطولات الثلاث لامم افريقيا والتي توج بها الفراعنة مع حسن شحاتة . 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

مراحل التربية النفسية السليمة

مراحل التربية النفسية السليمة

الثلاثاء، 20 نوفمبر 2018 12:04 م