فى اليوم العالمى للصحة النفسية .. 5 مهن تعرض أصحابها للمرض النفسى

الثلاثاء، 10 أكتوبر 2017 09:00 م
فى اليوم العالمى للصحة النفسية .. 5 مهن تعرض أصحابها للمرض النفسى
مريض نفسى - أرشيفية
إسراء الشرباصى

يعتبر المرض النفسى هو أكثر الأمراض المؤثرة على الإنسان ويؤدى إلى أمراض بدنية أيضا، ويعرف المرض النفسي على أنه حدوث خلل في الوظائف المتعلقة في شخصية الإنسان، ويحدث هذا الخلل نتيجة لحدوث انحراف عن السواء، وفي هذه الحالة يصاب الإنسان بالضيق وعدم قدرته على القيام بأي عمل.

 

وفى اليوم العالمى للصحة النفسية نرصد أبرز المهن التى تؤدى إلى ممتهنيها بالأمراض النفسية من أبرزها الصحافة والطب والتدريس والمحاماة والمهن العسكرية.

 

الصحافة

الصحفيون مرتبطون بتسليم عملهم فى أوقات محددة ومسئولون عن الكلمة التى يكتبونها، ويبحثون دائما عن الموضوعات المثيرة للرأى العام لتميزهم عن باقى زملاءهم والتى يطلقون عليها "خبطة صحفية"، بالإضافة إلى سعيهم دائما للوصول إلى المعلومة فى أسرع وقت قبل باقى الزملاء، فروح المنافسة لا تنقطع داخل الصحفى خاصة من يضع أمامه هدف الوصول لأعلى المناصب فى هذا المجال.

 

الطب

ومهنة الطب تعتبر من أكثر المهن التى تعرض العاملين بها إلى الإصابة بالأمراض النفسية، وذلك لأن الطبيب يعمل فى ظروف صعبة تتعلق بالسهر لفترات طويلة والتعامل مع المرضى فضلاً عن مسئوليته عن حياة أشخاص وكل ذلك يجعلهم يعيشون فى حالة من الضغط النفسى.

 

التدريس

تأتى مهنة التدريس كأبرز المهن التى تصيب بالعديد من الأمراض النفسية نظرا لمسئولية المعلم فى التعامل مع الطلاب فى أعمار مختلفة خاصة الأطفال وفى عقولهم أنهم يتعاملون مع أجيال قد تساعد فى نهضة مصر.

 

المحاماة

المحامون مسئولون على حياة أشخاص، ويبذل المحامى جهدا كبيرا ليستطيع تجميع أدلة البراءة، وكتابة المرافعة، وإقناع القضاة بها، حتى يحصل موكله على البراءة، مما يشكل ضغط نفسى وعصبى على المحامى بشكل كبير.

المهن العسكرية

لا شك أن مهنتهم تتطلب منهم تحمل للمسئولية طوال الوقت فهم مسئولون عن أمن بلد بأكملها، والجندى فى الحرب يقع تحت أشد أنواع الضغط النفسى.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق