"يابلاش".. 5 طرق للسفر منخفض التكاليف

الخميس، 12 أكتوبر 2017 09:00 م
"يابلاش".. 5 طرق للسفر منخفض التكاليف
سفر
هناء قنديل

مع ارتفاع تكاليف الحياة، أصبح السفر، من الأمور التي تصيب ميزانية الأفراد، والأسر، في مقتل؛ حتى صار من يريد السفر لأي سبب كان، يتردد، ويفكر عشرات المرات قبل اتخاذ هذا القرار، فيما تبقى المشكلة الحقيقية، عند من يضطرون للسفر، خاصة إذا كانت رحلاتهم مكوكية، ومتتالية.

وتعاني هذه الفئة الأخيرة، من التكلفة الباهظة لتذاكر السفر، ووسائل التنقل؛ لذا نقدم في هذه السطور، 5 طرق آمنة للسفر منخفض التكاليف.. "يا بلاش"!!

تذاكر الطيران  

تستنزف تذاكر الطيران، الجانب الأكبر من ميزانية السفر؛ لذا فإن مواقع الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر، تقدم خدمات متميزة، تمكن من حجز التذاكر، بتكلفة منخفضة جدا قياسا على الطرق العادية.

ويجب مراعاة تغيير الموقع الذي يلجأ إليه المسافر؛ من أجل حجز التذكرة؛ لأن تكرار الحجز على الموقع ذاته، باسم مسافر واحد، يجعل المواقع تفطن إلى أنه عميل متكرر، وبالتالي يتم رفع قيمة التذاكر تجاهه، استغلالا لحاجته المتكررة!!

منازل الطلاب

على المسافر الذي اعتاد التنقل، أن يختار منزلا من منزال الطلاب، والشباب، للإقامة به خلال فترة وجوده بالبلد المسافر إليه؛ لأن هذا كفيل بتوفير جانب كبير من الميزانية المخصصة للإقامة، التي تنفق عادة على الفنادق.

وإذا تمكن المسافر من إقامة علاقة ودية مع الأهالي المحليين، فسيتمكن من الاطلاع على أسرار المجتمع، والتعرف على أماكن إقامة غير مشهورة، لكنها تفي بالغرض بأقل تكلفة.

الإقامة مقابل العمل

ومن طرق الإقامة الذكية، التي توفر المال، هو الإقامة في أحد المنازل التي يخصصها أصحابها للغرباء، مقابل مبلغ زهيد، والباقي يمكن للمسافر أن يوفره، بتقديم عمل ما لصاحب هذا المنزل، فتكون الإقامة مقابل العمل، كتدريس لغته الأم لأبناء صاحب المنزل، أو غيرها من الأعمال التي يجيدها المسافر، ويرغب صاحب المنزل في الاستفادة منها؛ لذا على المسافر أن يعرض مهاراته على صاحب محل الإقامة الذي يلجأ له خلال رحلته.

وسائل المواصلات

 ولأن وسائل المواصلات، تكون عالية التكلفة، في الكثير من البلاد، فإنه يمكن للمسافر في البلاد التي تقدم خدمة الطرق الخالية من السيارات، أن يستأجر دراجة هوائية، يقضي بها أعماله، وجولاته في تلك البلد، أو على الأقل المتقاربة منها، وهو ما سيوفر مبلغا كبيرا من ميزانية التنقل.

وقت السفر

المسافر ذو الخبرة، يختار بدء رحلته ليلا؛ لأن ذلك يوفر عليه ليلة كاملة، من ليالي إقامته بالمكان الذي يسافر إليه.

ويمكن للمسافر النوم في وسيلة النقل التي يرتحل بها، كما أن تذاكر السفر في المواعيد الليلة تكون أقل كلفة من نظيرتها النهارية، التي تشهد إقبالا كبيرا يرفع أسعارها.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق