الرابحون الخمسة من تأهل المنتخب الوطني إلى كأس العالم

الخميس، 12 أكتوبر 2017 03:21 م
الرابحون الخمسة من تأهل المنتخب الوطني إلى كأس العالم
هيثم عويس

في نتيجة- ليست الرياضة فقط- أي لُعبة، يجب أن يكون هناك رابح وخاسر؛ فرحة النصر لها طعم مُميز، وتجرع الهزيمة لها مرارة أكثر تمييزًا، فبعد حسم المنتخب الوطني لبطاقة التأهل لكأس العالم روسيا 2018، هناك رابحون وخاسرون؛ الرابح لعبًا أو منصبًا أو أموالاً أو إنجازًا، والخاسر مثله في نفس الترتيب.

 

- اتحاد الكرة

الأبرز، والأكثر استفادة؛ فمسؤولو اتحاد الكرة الذين واجهوا انتقادات كثيرة في الفترة الماضية متحملين قرارهم بضرورة الإبقاء على الأرجنتيني هيكتور كوبر كمدير فني للمنتخب، وبالأخص بعد غضب الجماهير سواء طريقة اللعب أو العداوات الشخصية بينه وبين بعض اللاعبين.

 

التأهل سيمنح الجبلاية «قبلة» الحياة في تصحيح الأخطاء التى وقعوا فيها خلال الفترة الماضية، بالإضافة إلى أنه سيتم تجميد قرار إقالتهم من مناصبهم على خلفية الحكم القضائي الذى صدر برحيل المجلس الحالى.

 

- هيكتور كوبر

ثاني أكثر المستفيدين؛ نظرا لأنه بهذا الصعود سيكون قد رد على جميع المشككين الذين شككوا في خطته خلال العامين الماضيين، فترة توليه تدريب المنتخب الوطني حتى الآن، بالإضافة إلى من طالبوا بإقالته، وتحديدا عقب بطولة كأس الأمم الأفريقية، بالرغم من التأهل لنهائي البطولة.

 

- عصام الحضري

المستفيد الثالث، في صعود المنتخب لكأس العالم، بعدما نجح في التأهل للمونديال وهو في عمر الـ45 عاما ليصبح أكبر لاعب في المونديال حال مشاركته ولو دقيقة وحيدة، ليسطر اسمه بأحرف من نور كأكبر اللاعبين سنا مشاركة فى المونديال.

 

وتمنى الحضري المشاركة في كأس العالم على أن يختتم حياته الكروية عقب المونديال ليكون قد شارك في كافة البطولات القارية فيما عدا الدورة الأولمبية، وحقق العديد من الألقاب سواء مع المنتخب بتحقيقه الثلاثية الشهيرة لكأس الأمم الأفريقية أعوام 2006 و 2008 و 2010، بالإضافة إلى بعض البطولات عندما كان حارسا لمرمي الأهلي.

 

- أحمد فتحي

مدافع الأهلي وواحد من أكثر اللاعبين الذين شاركوا مع المنتخب منذ أكثر من 15 عاما عندما كان عمره 16 عامًا، وضمه محمود الجوهري لصفوف المنتخب، ومن وقتها لم يخرج من صفوف المنتخب ليسطر تاريخ باسمه كأفضل المدافعين في الكرة المصرية.

وبمشاركته في كأس العالم يكون اللاعب قد شارك في كل البطولات الدولية بداية من كأس العالم للشباب مرورا بالأولمبياد نهاية بكأس العالم بروسيا 2018 ليصبح الأفضل فى تاريخ الكرة المصرية من حيث المشاركة بالبطولات الدولية.

 

- خالد عبد العزيز

وزير الشباب والرياضة، يعد أكثر الشخصيات المصرية سعادة بتحقيق حلم الصعود لكأس العالم، في عهده، ليصبح صعود المنتخب علامة فارقة في تاريخه، ويسجل التاريخ أن الفراعنة تأهلوا في حقبته الوزارية.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق