مصطفي مدبولي وزير الإنجازات VS علي المصيلحي صانع الأزمات

الخميس، 12 أكتوبر 2017 04:08 م
مصطفي مدبولي وزير الإنجازات VS علي المصيلحي صانع الأزمات
مصطفي مدبولي
سامي سعيد

إنجاز جديد يضاف إلي سجل الوزير الإسكان الحالي مصطفي مدبولي، عقب الإعلان أمس عن تدشين المرحلة الأولي  لمشروع العاصمة الإدارية الجديدة والذي حضره الرئيس السيسي ورئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل وعدد من الوزراء من بينهم وزير الدفاع الفريق صدقي صبحي.

 

خلال الفترة الماضية عرضت الوزراة ما تم إنجازه من مشروعات فى قطاعات الوزارة المختلفة، في إطار التغلب على تحديات التنمية العمرانية، قائلًا: فى مشروع الإسكان الاجتماعي، تم الانتهاء من تنفيذ 230 ألف وحدة سكنية، بتكلفة 31 مليار جنيه، ويجري تنفيذ 270 ألف وحدة أخرى، بتكلفة 42 مليار جنيه، ويوفر المشروع 2 مليون فرصة عمل.

 

كذلك نفذت الوزارة  مشروع "دار مصر" للإسكان المتوسط، حيث يجري حاليا الانتهاء من تنفيذ 58 ألف وحدة بالمرحلتين الأولي والثانية، لخدمة 58 ألف أسرة (260 ألف مواطن)، موضحاً أن المشروع يهدف لتنفيذ 150 ألف وحدة سكنية بأعلى مستوى للتشطيب، بمساحات تتراوح بين 100 و150 م2، ويوفر 200 ألف فرصة عمل (50 ألف مباشرة – 150 ألف غير مباشرة).

 

كما  تم الإعلان عن محور جديد من محاور الإسكان المتميز هو "سكن مصر"، ويتضمن 40 ألف وحدة بـ6 مدن جديدة، وهي (القاهرة الجديدة – 6 أكتوبر – بدر – العبور – دمياط الجديدة – المنيا الجديدة) ، وفيما يتعلق بمشروعات تطوير المناطق غير الآمنة،  تم تنفيذ 20 ألف وحدة بتكلفة 3 مليارات جنيه، لخدمة 100 ألف مواطن.

 

وبشأن مشروعات مياه الشرب والصرف الصحي،  أعلنت الوزارة عن الانتهاء من 698 مشروعًا لمياه الشرب والصرف الصحي من يوليو 2014 حتى يوليو 2017، بتكلفة 45.7 مليار جنيه.

 

في المقابل كان هناك أداء باهت للبرلمان السابق ووزير التموين الحالي الدكتور علي مصلحي والذي قدم استقالته من البرلمان من اجل اختياره كوزير  للتموين علي علي أن يصلح المنظومة ولكن سرعان ما زادت الأزمات وكثرة المشاكل تارة بسبب قرارات الوزير وتارة اخري بسبب تجاهله لهذه المشاكل ففما بين سياسات خاطئة وتجاهل للأزمات.

 

 فيما كانت أخر هذه الأزمات هي نقص المخزون الاستراتيجي للسلع الرئيسية، الذي تم الكشف عنه خلال التقرير الصادر من الحكومة كذلك وفي شهر مايو الماضي انتقد النائب حسن موسى، وكيل لجنة الزراعة بمجلس النواب، قرارات الدكتور على المصيلحي، وزير التموين، بشأن توريد محصول القمح وذلك خلال موسم توريد القمح من الفلاحين حيث أصدر الوزير  قرار باستلام القمح في خيش مما يعد عبئ وتعنت علي الفلاحين.

 

 كذلك تسبب قرار  وزير التموين الخاص ب صرف الخبز المدعم من محل الإقامة المدون بالبطاقة التموينية فقط، مشاكل كثيرة وصلت الي اعتراضات  مجموعة من نواب البرلمان علي استمرار السياسيات الغريبة لوزير التموين والتي لن يكون له أي دور في تخفيف الأعضاء علي المواطنين.

 

وفي شهر مارس الماضي  اندلعت مظاهرات غاضبة في عدد من المحافظات مرددين هتافات "ارحل يا وزير التموين"، حيث خرج المئات من المصريين في محافظات الإسكندرية والمنيا وكفرالشيخ والجيزة، للاحتجاج في الشوارع، اعتراضا على إلغاء "الكارت الذهبي"، ووقف حصص الخبز لبعض المواطنين  التي اقرها وزير التموين بعد اسابيع من تعينه في الحكومة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق