"الوحوش و الأقنعة المخيفة " تخلصي من مخاوف طفلك بإتباع هذه النصائح

السبت، 14 أكتوبر 2017 03:00 م
"الوحوش و الأقنعة المخيفة  " تخلصي من مخاوف طفلك بإتباع هذه النصائح
طفل - صورة أرشيفية
ياسمين أحمد

قصص الرعب و الأفلام المخيفة أو حتى الشخصيات الخيالية التي يهدد بها  الآباء الأطفل مثل "أبو رجل مسلوخة " وغيرها من المسميات تؤثر على نفسية الأطفال بالسلب بشكل كبير , وحسب الدراسات التي أجرتها الدكتورة "ايليت تالمي"  علم السلوك الايجابي في أمريكا  ، هناك أسباب أخرى تتسبب في رعب الأطفال , مثل :


·       العتمة

إذا كان طفلك يعاني من الخوف من الظلام , علميه كيف يطفئ الضوء في غرفته قبل أن يخلد إلى النوم , وهكذا سيفهم أن العتمة أمر عادي يساعده على النوم بشكل جيد.


·       الوحوش

يعتقد طفلك أن الوحوش موجودة , وخصوصا في الزوايا المعتمة و أماكن الظل , إذ دعيه إلى أن يتأكد بنفسه من أنها من صنع خياله , من خلال البحث تحت السرير وفي الخزانة مثلا , كذلك يمكنك أن تدعيه ليرش الماء من عبوة في زوايا غرفته ليعتقد أن الوحوش لن تقترب منه في هذه الحالة .


·       المطر

قد يخاف منه الطفل أيضا , دعيه للعلب والسير  تحته لبعض الوقت , كذلك اروي على مسمعه قصصا إيجابية عن المطر , قولي له مثلا إنه يساعد على نمو الشجر و الزهور في الحدائق .


·       الكوابيس

لا يمكن طفلك في سن معينة التمييز بين الحقيقة و الخيال , لذا فهو يخاف من الكوابيس , و لتخليصه من هذا الخوف ضعي إلى جانبه قبل نومه لعبة ليحتضنها مثلا , و أخبريه أنه بأمان و أنك حاضرة دائما إلى جانبه .


·       الأشخاص الغرباء

من الطبيعي أن يخاف طفلك من أشخاص لا يعرفهم , إذا اصطحبيه لزيارة الأقارب و الصديقات , ودعيه يلعب برفقة أولادهم كذلك ساعديه على أن يتعرف بين الحين و الآخر إلى وجوه جديدة .


·       الأقنعة و الأزياء المخيفة

لتخليصه من هذا الخوف , دعيه يرتدي أحد الأقنعة أو الأزياء , و التقطي له الصور ليراها , أما إذا شعر بالخوف من شخص يرتدي قناعا تنكريا , فادعي الأخير إلى نزعه أمام الطفل ليتمكن من التمييز بين الحقيقة و الواقع.


·       الطبيب

ترتبط زيارة الطبيب عادة للأطفال بالألم فيخافون منه , فإذا كانت هذه هي حال طفلك , حضريه في وقت مسبق للزيارة , و أخبريه بما سيحدث خلالها , كذلك هنئيه في حال أظهر شجاعته أثناء ذلك .

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق