النيابة تنهي أول قضية للحركة الإرهابية..

لأول مرة.. قادة "حسم" تحت مقصلة القضاء بـ14 عملية اغتيال وتفجير

الثلاثاء، 17 أكتوبر 2017 06:44 م
لأول مرة.. قادة "حسم" تحت مقصلة القضاء بـ14 عملية اغتيال وتفجير
عناصر حركة حسم الإرهابية
كتب أحمد متولي

لأول مرة منذ إعلان الإخوان عن تأسيس حركة حسم الإرهابية، الذراع العسكرية للتنظيم، التي ارتكبت عشرات العمليات الإرهابية، يقع قادتها تحت مقصلة القضاء، في أول محاكمة تنظرها الجنايات المحدد لها جلسة 6 نوفمبر المقبل.

قضية حسم

وتعد القضية رقم 64 لسنة 2017 جنايات شرق العسكرية، هى الأولى من نوعها التي تحركها النيابة ضد قيادات وأعضاء الحركة الإرهابية المسماة بسواعد مصر "حسم"، حيث أحيل على ذمتها 304 متهم للمحاكمة الجنائية.

الدروع البشرية.. هكذا أخفى الإخوان "القناصين" خلال اقتحام قسم حلوان

التحقيقات التي باشرتها النيابة في القضية الأولى لحركة حسم، كشفت عن ضلوع المتهمين في محاولة اغتيال النائب العام المساعد الشهيرة، المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، ومفتي الجمهورية السابق الشيخ علي جمعة، والمستشار أحمد أبو الفتوح الرئيس بمحكمة استئناف القاهرة.

عمليات حركة حسم

بلغ عدد عمليات حركة حسم الإرهابية في هذه القضية 14 واقعة تضمنت ارتكاب جرائم ومحاولات اغتيالات لشخصيات عامة وقضائية، واستهداف تمركزات أمنية شرطية، ويأتي على رأس المتهمين فيها القيادي الإخواني محمد علي بشر.

اغتيالات الإخوان

وتورط المتهمون في اغتيال الرائد محمود عبد الحميد صادق، رئيس مباحث مركز طامية بالفيوم، واستهداف الدكتور علي جمعه، مفتي الديار المصرية السابق بمدينة 6 أكتوبر، وقتل الخفير النظامي فرح محمد إبراهيم، بأرض زراعية، واستهداف عريف شرطة بمباحث الفيوم يدعى تامر خضر أحمد، وتفجير موكب النائب العام المساعد المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، ومحاولة اغتيال العريف تامر خضر أحمد، الشرطي بقسم المباحث الجنائية بمديرية أمن الفيوم.

 

أسماء كوادر الإخوان المتورطة في قضية التخابر الجديدة (خاص)

ومن أبرز عمليات حركة حسم الإرهابية في هذه القضية، واقعة استهداف على كمين العجيزي بمحافظة الفيوم، والتي أسفرت عن مقتل شرطيان ومجند وإصابة 4 آخرين، بينهم 3 من أفراد الكمين ومواطن تصادف مروره أثناء ارتكاب الواقعة، واغتيال أمين الشرطة صلاح حسن عبد العال من قوة قسم شرطة أكتوبر أمام مسكنه.

الاغتيالات في مصر

وتفجير عبوة استهدفت نادي ضباط الشرطة بدمياط، أسفرت عن إصابة العقيد معتز بالله محمود، وكيل إدارة الدفاع المدني بدمياط وأمين شرطة ومجند، واغتيال أمين شرطة بالأمن الوطني يدعى جمال أحمد حسن الديب.

وتبين مسئولية الحركة الإرهابية عن استهداف كمين شارع الهرم بعبوة ناسفة، أسفرت عن مقتل 3 شرطيين بينهم ضابطين، وإصابة 3 مجندين، ومحاولة اغتيال الرائد محمود عبد العليم، رئيس المباحث بقسم شرطة إبشواي .

 

قيادات الإخوان تعترف بالتخابر مع مسؤول أممي لإدانة مصر بالاختفاء القسري

وكشفت النيابة أن واقعة قتل العميد عادل رجائي، الضابط بالقوات المسلحة، تورطت فيها عناصر حركة حسم، رغم تبني حركة وهمية تدعى لواء الثورة تنفيذ العملية الإرهابية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق