الصيادلة: "البرلمان" أرجأ إلغاء "بوكسات الأدوية" لحين إجراء الدراسة

الثلاثاء، 24 أكتوبر 2017 03:10 ص
الصيادلة: "البرلمان" أرجأ إلغاء "بوكسات الأدوية" لحين إجراء الدراسة
نقابة الصيادلة
آية دعبس

قال الدكتور أحمد أبو دومة، المتحدث باسم نقابة الصيادلة، إن الحديث عن فتح البوكسات لتسجيل الأدوية بمجلس النواب خلال جلسته، كان مجرد اقتراح وتم إرجائه، لحين تقديم دراسة وافية بعد وقفة "شرسة" من أعضاء مجلس النواب من الصيادلة، مشيرا إلي أن ذلك جاء بعد تواصل نقابة الصيادلة معهم.
 
وأضاف أبو دومة، أن الدكتور أحمد عماد وزير الصحة أبلغ لجنة الصحة بمجلس النواب، الإنتهاء تماما من صياغة قانون هيئة الدواء المصرية، وسيتم عرضه على مجلس الوزراء قريبا تمهيدا لإرساله إلى المجلس لإقراره.
 
من ناحيته، أكد الدكتور مصطفى الوكيل، عضو مجلس نقابة الصيادلة، أنه  تم إرجاء مناقشة قرار فتح بوكسات الأدوية، مشيرا إلي أن رؤية النقابة الخاصة باتخاذ قرار فتح البوكسات بنفس النظام الحالي، يؤدي إلي زيادة عدة أصناف بأسماء تجارية مختلفة، مما يخدم مصالح بعض الشركات، مما سيؤدي إلي تدمير اقتصاديات الصيدليات، و"استفحال" مشكلة الأدوية منتهية الصلاحية في المستقبل القريب.
 
وأكد الوكيل، أن فتح البوكسات يجب أن يكون بالاسم العلمي، خاصة أن ذلك سيحل 90% من مشكلة نقص الدواء،و يتيح للمريض اختيار الدواء الأنسب له من حيث السعر، ويقضي علي احتكار بعض الشركات.
 
وكان النائب محمد السويدى، رئيس ائتلاف دعم مصر "الأغلبية البرلمانية"، إنه تقدم خلال الأسبوع الماضى ببيان عاجل لمجلس النواب حول مشكلة نقص الدواء، وأن وزير الصحة وافق على إلغاء نظام "البوكسات" الموجود حاليا، وفتح المجال لكل المصانع لتسجيل أدوية بديلة.
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا