وزير التموين: نسعى لخفض معدلات استيراد القمح

الأربعاء، 25 أكتوبر 2017 02:20 م
وزير التموين: نسعى لخفض معدلات استيراد القمح
القمح
محمد محسوب

أكد الدكتورعلى المصيلحى، وزير التموين، أن الدولة تسعى  لترشيد الاستهلاك المحلي  للعمل على خفض معدلات استيراد القمح، من خلال  تحديث وتطوير منظومة الكروت الذكية والتي تساهم في هيكلة الدعم للوصول لمستحقيه، للقضاء عل أي أموال يتم إهدارها، كما يقوم القطاع الخاص باستيراد القمح لإنتاج  الأنواع الأخرى للمخبوزات بالسعر الحر للتخفيف على الدولة.
 
وأضاف وزير التموين خلال مؤتمر الجمعية الدولية للمطاحن في الشرق الأوسط وإفريقيا عن القمح بالإمارات، أن الحكومة تسعى لتقليل فاقد القمح في مراحل التداول والتخزين عن طريق استكمال شبكة الصوامع الحديثة وإحلال وتجديد المخازن والشون القديمة، حيث تم تطوير صوامع ومخازن قائمة مميكنة توفر سعات تخزينية  1.5 مليون طن، فضلاً عن استلام 25 صومعة جديدة والتي أنشأتها الإمارات وتوفر 1.5 مليون طن و800 ألف طن متبقي من مشروع الـ 50 صومعة.
 
وأوضح المصيلحي، أن وزارة التموين تمتلك طاقات تخزينية تصل إلى 4.1 مليون طن من خلال الشركة  القابضة المصرية للصوامع وكذلك الشركة العامة وشركات المطاحن، والذي يسهم في تقليل نسبة الفاقد أثناء التخزين، فضلاً عن امتلاك القطاع الخاص طاقات تخزينيه قابلة للتداول بنحو 12.3 مليون طن.
 
وفيما يتعلق بالجهود المبذولة لزيادة الإنتاجية، أشار وزير التموين إلى أن الدولة تعمل على زيادة الرقعة الزراعية للمحاصيل الحقلية الاستراتيجية، والتي تشكل جزءًا من فاتورة الاستيراد وتكبد الموازنة مبالغ كبيرة، ويأتي على قمة أولويات الاستصلاح  الزراعي مشروع الـ 105 فدان والذي يساهم في رفع نسبة الاكتفاء الذاتي بنسبه 43٪‏، ومن ثم ضمان معدلات أعلى من الأمن الغذائي، فضلاً عن سعي الحكومة للتوسع الأفقي عبر تطوير البحث العلمي، واتباع سياسة الخلط بين القمح المحلي والمستورد، ورفع تكنولوجيا الطحن وتحويل المطاحن التقليدية إلى مطاحن سلندرات وزيادة قدرتها الإنتاجية بنظام الإحلال والتجديد وزيادة طاقات الطحن .
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق