التغييرات المحدودة تضع " ثعلب الداخلية " على رأس قطاع الأمن الوطني

الأحد، 29 أكتوبر 2017 04:50 م
التغييرات المحدودة تضع " ثعلب الداخلية " على رأس قطاع الأمن الوطني
وزاره الداخلية
إيمان محجوب

عين اللواء مجدي عبد الغفار أمس اللواء محمود توفيق"مساعد الوزير رئيس قطاع الأمن الوطني" خلفا للواء محمد شعراوي.

 وتخرج اللواء محمود توفيق في كلية الشرطة عام 1981، وعمل بعدة قطاعات بوزارة الداخلية، حتى التحق بالعمل بقطاع أمن الدولة وتدرج في المناصب حتى شغل نائب منصب نائب مدير الأمن الوطني. 

وجاءت الإستعانة باللواء محمود توفيق لتجديد الدماء في قطاع الأمن الوطني، خاصة أن اللواء محمود توفيق مشهود له بالكفاءة ونجح في الإيقاع بأكبر عدد من العناصر الإرهابية التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية حتي أطلق عليه اسم " ثعلب الداخلية "، كما أن له خبرة ممتازة في التعامل مع الملفات الشائكة والمعلوماتية.

وجاءت حركة التغييرات عقب الهجوم الإرهابي على قوة من قطاع الأمن الوطني والعمليات الخاصة بمنطقة الواحات الذي أسفر عن سقوط 16 شهيدا أغلبهم من قطاع الأمن الوطني.

 وشملت حركة تنقلات محدودة إقالة رئيس جهاز الأمن الوطني اللواء محمود شعراوي من منصبه، واللواء هشام العراقي، مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة، واللواء إبراهيم المصري، رئيس جهاز الأمن الوطني بالجيزة، واللواء مجدي أبو الخير، مدير إدارة العمليات الخاصة بإدارة الأمن المركزي.

وجاء القرار عقب ساعات من اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي مع الفريق أول صدقى صبحي وزير الدفاع، واللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، وخالد فوزي رئيس المخابرات العامة، واللواء أركان حرب محمد فريد حجازى رئيس أركان القوات المسلحة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق