بعد الثأر من إرهابيي الواحات.. أحمد الجار الله للسيسي: "أفرحتنا يا ريس وأسرعت الجزاء"

الأربعاء، 01 نوفمبر 2017 10:52 م
بعد الثأر من إرهابيي الواحات.. أحمد الجار الله للسيسي: "أفرحتنا يا ريس وأسرعت الجزاء"
أحمد الجار الله
محمود سمير

علق أحمد الجارالله، رئيس تحرير صحيفة السياسة وعميد الصحافة الكويتية على ثأر الجيش والشرطة من إرهابيي حادث الواحات الذي راح ضحيته 16 شهيدا من الشرطة، ولكن قوات الجيش والشرطة أخذت بثأرهم، وقتلت 15 إرهابيا.

وقال "الجارالله" فى تغريدات له عبر حسابه الرسمي على "تويتر": "يا أباء ويا أبناء ويا أمهات شهداء الواحات شاهدوا طيران بلادكم وهم يلاحقون ويقضون علي فئران الإرهاب الذين قتلوا أبنائكم شاهدوهم، ولابد أن الذي أرسلهم تلقي الدرس وقريبآ سيلحق بهم في جهنم وبئس المصير ياريس أراهن أن لا إرهاب بعد اليوم مع سرعة الجزاء".

 

وأضاف "الجار الله": "أفرحتنا ياريس سيسي ونحن نشاهد طائرات تلاحق فئران الإرهاب في صحراء الواحات وتقضي عليهم"، مشيرًا إلى أن مشهدهم وهم يهربون سيسعد قلوب ذوي الشهداء الذي خافوا أن لا يحل الجزاء بهولاء الإرهابيين إلا بعد حين، وتابع كلامه قائلًا: "أحسنت ياريس أسرعت الجزاء".

7d4fadcb-ea7e-437f-8468-d43c6512772b
 

 

وأشار "رئيس تحرير صحيفة السياسة إلي أن هذا هو المطلوب ياريس سيسي، قضاءكم علي إرهابي الواحات هو إنجاز سريع للجزاء شكرآ لأمنكم الذي بعث لهم بالطائرات وقضي عليهم، أسرعتم الجزاء وهو المطلوب.

 واستكمل كلامه قائلا: "حتى لا يعيش أي إرهابي علي أمل الحياع وهو يقتل الأبرياء"، مؤكًا أنه لا يهمنا من أرسلهم يهمنا أن نسرع الانتقام.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق