الحرس الثوري الإيراني يحيي "يوم مقارعة الاستكبار العالمي" ويستعرض صاروخ باليستي أمام السفارة الأمريكية

السبت، 04 نوفمبر 2017 11:05 ص
الحرس الثوري الإيراني يحيي "يوم مقارعة الاستكبار العالمي" ويستعرض صاروخ باليستي أمام السفارة الأمريكية
الحرس الثورى الإيرانى

أحيا الحرس الثوري الإيراني مراسم ما يسمى بـ"اليوم الوطني لمقارعة الاستكبار العالمي في إيران"، استعرض خلالها صاروخًا باليستيًا أمام مبنى السفارة الأمريكية في طهران، على خلفية زيادة التوتر بين البلدين، وتزايد المخافو من انهيار الاتفاق النووي الإيراني.

وتم إقامة المراسم في جميع أنحاء البلاد بمشاركة مسئولين، لإحياء الذكرى الـ38 لاقتحام السفارة الأمريكية بطهران من قبل الطلبة عام 1979، إبان الثورة الإيرانية ونتج عن الهجوم أزمة رهائن أمريكيين دامت 444 يوما، ولم تعد العلاقات الدبلوماسية حتى الآن بين طهران وواشنطن.

وتأتى هذه المراسم على خلفية تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة فى الآونة الأخيرة، ما يهدد بانهيار الاتفاق النووى المبرم بين طهران ومجموعة 5+1 والتى تضم الدول الخمس دائمة العضوية فى مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا