مساعد صوت بماسبيرو يستغيث بحسين زين: "مدخلش بيتي جنيه من سنة"

الأحد، 12 نوفمبر 2017 02:11 م
مساعد صوت بماسبيرو يستغيث بحسين زين: "مدخلش بيتي جنيه من سنة"
حسـين زين
حمدية عبد الغنى

استغاث أحد العاملين ويدعى مجدي عبد العزيز، ويعمل مساعد صوت بالإذاعة الخارجية بماسبيرو، بحسـين زين رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، لإنقاذه وإنقاذ بناته الثلاث من الجوع.
 
أكد عبد العزيز أنه واجه اضطهاد من مهندسّين بالإذاعة الخارجية قاما بايقاف شيفتاته منذ شهر أغسطس 2016، وإيقاف راتبه المحول للبنك منذ مارس 2017، وتسببا أيضا في فصله من وظيفته. 
 
وأضاف عبر استغاثته:" لقد عدت لوظيفتي مرة أخرى في 20 سبتمبر 2017، بحكم من المحكمة بإيقاف تنفيذ قرار فصلي مع ما يترتب عليه من آثار بعد أن تأكدت المحكمة من عدم صحة إتهاماتهما ضدي، لكن بتوصية من قيادة عليا تدعم المهندسان يتم مماطلتي في صرف مستحقاتي السابقة المتوقفة من 8/2016 مقابل تنازلي عن قضايا ضدهما.
 
وما يتم صرفه منذ استلام عملي يستحوذ عليه البنك لتوقف التسديد منذ إيقافهما لراتبي منذ 3/2017.
 
وأشار موظف ماسبيرو في استغاثته إلى حسين زين إلى أنه لم يدخل بيته جنيها واحدا منذ أغسطس 2016، وعنده ثلاث بنات وأصبح لا يستطيع سـد احتياجاتهن من مأكل.
 
وطالب الموظف حسين زين في نهاية استغاثته بتنفيذ حكم المحكمة بإعادة جميع مستحقاته المالية التي تسببا في إيقافها ظلما وتعنتا لإنقاذ بناته من الضياع. 
 

      FB_IMG_1510423973954
 
FB_IMG_1510423982868

 

FB_IMG_1510423990536
 

 

 

FB_IMG_1510426124671
 

 

 

         

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا