مصر وزامبيا تتفقان على تعظيم الاستفادة من عضويتهما في "الكوميسا"

الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017 05:21 م
مصر وزامبيا تتفقان على تعظيم الاستفادة من عضويتهما في "الكوميسا"
الرئيس السيسي ونظيره الزامبى

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي بقصر الاتحادية اليوم، الثلاثاء، إدجار لونجو رئيس جمهورية زامبيا الذي يقوم بزيارة رسمية لمصر، حيث أقيمت مراسم الاستقبال الرسمى، وتم استعراض حرس الشرف، وعزف السلامين الوطنيين.
 
 
وقال السفير بسام راضى، المُتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس عقد جلسة مباحثات مع الرئيس الزامبى رحب خلالها بزيارته لمصر، مشيدًا بما يربط البلدين من علاقات متميزة على مختلف المستويات.
 
 
وأكد الرئيس السيسي اهتمام مصر بتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية مع زامبيا، مشيرًا إلى أهمية تعظيم الاستفادة من عضوية البلدين في تجمع الكوميسا لتعزيز التبادل التجارى، وكذا عقد اللجنة المشتركة بين البلدين في أقرب وقت بالقاهرة. 
 
 
وأعرب الرئيس عن استعداد مصر لزيادة دعمها الفنى لزامبيا، ولاسيما ما تقدمه لقطاع الخدمات الطبية من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، والتى تقوم في الوقت الراهن ببعض التجهيزات في المستشفى التعليمى بالعاصمة لوساكا.
 
 
وأضاف المُتحدث الرسمى أن الرئيس إدجار لونجو أعرب من جانبه عن سعادته بالقيام بزيارته الأولى لمصر منذ انتخابه، مؤكدًا ما يجمع بين البلدين من تعاون بناء وعلاقات تاريخية، ومشيدًا بدور مصر المهم في إفريقيا، وتوجهها نحو الانفتاح على دول القارة بشكل فعّال مؤخرًا واستعادة مكانتها الرائدة بها.
 
 
ورحب الرئيس الزامبى بتفعيل التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، والعمل على تدعيم العلاقات الاقتصادية والتجارية، مشيدًا في هذا الصدد بعمل العديد من الشركات المصرية في زامبيا في مجالات الكهرباء والاتصالات والإنشاءات.
 
 
وعبر رئيس زامبيا عن تقدير بلاده لما تقدمه مصر من دعم فنى في مجالات متعددة بما يعكس عمق العلاقات بين البلدين.
 
 
وأوضح السفير بسام راضى أنه تم خلال اللقاء التباحث حول سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات تنموية متعددة بمشاركة الوزراء المعنيين من الجانبين، وخاصةً في القطاع الزراعى، فضلًا عن تطوير التعاون في المجال العسكري ومكافحة الإرهاب.
 
 
وعلى صعيد القضايا الإقليمية، ناقش الرئيسان تطورات الأوضاع السياسية في إفريقيا وما تشهده من تحديات نتيجة تعدد الأزمات بالقارة، واتفقا على تكثيف التنسيق والتشاور بين البلدين إزاء مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، واستغلال عضويتهما المتزامنة في مجلس السلم والأمن الافريقى لصالح القارة وقضاياها.
 
 
وشهد الرئيسان عقب انتهاء المباحثات مراسم التوقيع على ثلاث مذكرات تفاهم بين البلدين للتعاون في مجالات الشباب والرياضة، والصحة والدواء، والسياحة.
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق