شوارع عزبة المجد في الرحمانية بحيرة غارقة بالمجاري.. والأهالي محبوسين في البيوت

الجمعة، 17 نوفمبر 2017 04:22 م
شوارع عزبة المجد في الرحمانية بحيرة غارقة بالمجاري.. والأهالي محبوسين في البيوت
غمر مياه الصرف الصحي
البحيرة - عصام النجار

غرقت شوارع عزبة المجد التابعة للوحدة المحلية بالمجد مركز الرحمانية بمحافظة البحيرة لليوم اللخامس على التوالى بمياه الصرف الصحى بسبب انسداد الصرف العشوائى الأمر الذى تسبب فى غرق الشوارع وحصار المئات من أهالي القرية داخل منازلهم، ولم يتمكنوا من الخروج لأداء صلاة الجمعة ما أثار حفيظة المواطنين وأصابهم بحالة من الاستياء والغضب جراء تجاهل المسؤولين بالمحافظة لشكواهم المتكررة وعدم وجود حلول واقعية لمشكلة الصرف الصحى بشوارع القرية.

 

وقال "امير بكر  "أحد أهالى القرية لـ"صوت الامة" إن مشكلة غمر مياه الصرف الصحي للشوارع الرئيسية والفرعية للقرية أصبحت كارثة مزمنة يعاني منها أكثر من 14 آلاف شخص هم عدد سكان القرية، مشيرًا إلى أن مشروع الصرف الصحي التابع للهيئة القومية لم يصل إلى الآن القرية مطالبا بمحاسبة كل المسئولين المتقاعسين عن أداء عملهم لخدمة المواطنين.

 

وأوضح " محمد القصبي" من أبناء القرية أن أهالى القرية استغاثوا في شكاوى رسمية إلى رئيس مجلس المدينة والمهندسة نادية عبده محافظ البحيرة من أجل شفط وكسح مياه الصرف الصحي التي تنبع منها ورائح كريهة، وتهدد صحة الأهالي وخاصة الأطفال بالأمراض بسبب غمر المياه لكل شوارع القرية.

 

في المقابل كلف المهندس "سعد لله رشوان" رئيس مجلس مدينة الرحمانية  لجمال سالم رئيس مجلس قرية المجد بالنزول فورا للقرية ومتابعة المشكلة والعمل على حلها  والدفع بسيارات لكسح وشفط والمياه ورفع المعاناة سريعًا عن أهالي القرية.

 

وتابع "خالد الصاوي" أحد الأهالي قائلا "نخشى على أطفالنا الذين لا يستطيعون الذهاب لمدارسهم بسبب طفح مياه الصرف، وتحدثنا مع جميع المسئولين وعلى جميع صفحات التواصل الاجتماعي من أجل سرعة الاستغاثة ولكن ولا حياه لمن تنادي".

 

وأضاف "الصاوي " قائلا إن قريتنا خارج حسابات المسئولين على الرغم من أننا تخطينا حاجز الـ14 آلاف نسمة ويعمل أهلها فى الزراعة وخاصة محاصيل الأرز والقمح  القطن، مؤكدا لدينا مشكلات متعددة بخلاف الصرف الصحة مثل انتشار القمامة بالشوارع وتدني حالة النظافة ونقص مياه الرى ومياه الشرب.

 

من جانبه قال "جمال سالم" رئيس مجلس قرية المجد إنه متواجد دائما بالقرية بناء على تكليف من رئيس المدينة لحل الأزمة مؤكدا أن طفح مياه المجارى، بسبب الصرف العشوائي المقام  بالجهود الذاتية من قبل أهالى القرية وتم التعامل.

 

وأوضح سالم أنه تم الدفع بسيارتي كسح تابعتين للوحدة المحلية بالقرية وتم شفط المياه، وأنه يسعى حاليا لإقناع الأهالي بتسليك بالوعات الصرف، حيث طالب الأهالي المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة بتوجية تعليماته بإدراج القرية ضمن القرى التي تم إدراجها لتنفيذ مشروع الصرف الصحي بها فى الأسبوع الماضي حيث أن مركز المحمودية تم ضم 9 قرى ضمن تنفيذ مشروع الصرف الصحى بيها ولكن مركز الرحمانية لم يدرج به قرية واحدة.

 

received_1936162246601569
 
received_290506441453179
 
received_290506441453179 (1)
 
 
 
received_1936162239934903
 
received_1936162219934905
 
received_290404994796657
 
received_290404981463325

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق