وفاة رضيعة الدقهلية ضحية الأب "كاره البنات" بعد إصابتها بنزيف في المخ

الخميس، 23 نوفمبر 2017 12:25 م
وفاة رضيعة الدقهلية ضحية الأب "كاره البنات" بعد إصابتها بنزيف في المخ
جثه رضيعة- أرشيفية

توفيت طفلة رضيعة تبلغ من العمر 40 يوما في مستشفى الطوارئ بالمنصورة متأثرة بجراحة بعد اعتداء والدها عليها بالضرب ما نتج عنه إصابتها بنزيف فى المخ وكسر فى فخد القدم اليمنى.

كان عامل بقرية ظفر التابعة لمركز تمي الأمديد بالدقهلية، قد قام  بالتعدي بالضرب على زوجته وطفلته الرضيعة لكراهيته لإنجاب بنت ورفضه تسجيلها باسمه، مما تسبب في إصابة الطفلة الرضيعة بنزيف فى المخ وكسر فى فخد القدم اليمنى.

ليتلقى اللواء أيمن الملاح مدير أمن الدقهلية، إخطارا من العميد احمد خيري مدير مباحث المديرية، بورود بلاغ للرائد أحمد فتح الله رئيس مباحث مركز تمي الأمديد، من الأم "إلهام. ص" 19 سنة ربة منزل ومقيمه بقرية ظفر التابعة لدائرة المركز، ضد زوجها "رامي .م "21 سنة عامل زراعي ومقيم قرية البيضاء بالتعدي عليها بالضرب، وعلى ابنتها 40 يوما وإصابتها بنزيف فى المخ وكسر فى فخد القدم اليمنى، وتم نقلها إلى مستشفي الطوارئ بالمنصورة.

على الفور انتقل رئيس مباحث المركز، وتم ضبط المتهم، وكشفت التحريات نشوب مشادة كلامية مع الأم نتيجة رفض الأب الاعتراف بنجلتها وقيدها باسمه فى السجلات الحكومية، وتم تحرير المحضر رقم 7120 جنح تمي الامديد لسنة 2017.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق