اتحاد جمعيات المستثمرين: إنشاء مجمعات صناعية بالمحافظات بديل مناسب للهجرة غير الشرعية

الإثنين، 27 نوفمبر 2017 10:00 م
اتحاد جمعيات المستثمرين: إنشاء مجمعات صناعية بالمحافظات بديل مناسب للهجرة غير الشرعية
ياسر محمد السقا
كتب: مدحت عادل

أكد ياسر محمد السقا، الرئيس التنفيذى لاتحاد جمعيات مستثمرى المشروعات الصغيرة والمتوسطة، أن إنشاء المجمعات الصناعية بالمحافظات، تساعد فى تشجيع أصحاب الأعمال على الانضمام إلى منظومة الاقتصاد الرسمى وترك السوق غير المنظم، وفتح فرص تشغيل مجزية وبديل مناسب للشباب الباحث عن الهجرة غير الشرعية إلى أوروبا.

وقال ياسر محمد فى تصريحات خاصة لـ"صوت الأمة"، إن مثل هذه المشروعات يحقق عوائد تصل إلى 30% من رأس المال المدفوع، وهو عائد لا يمكن تحقيقه فى حالة السفر للخارج للعمل، علما بأن الشباب لا يتحمل سوى نسبة 20% فقط من رأس المال ويتولى البنك توفير النسبة المتبقية من التمويل.

 

وأضاف ياسر محمد، أن الاتحاد يسعى حاليا لإنهاء إجراءات الحصول على الموافقة النهائية من المنطقة الاقتصادية للقناة السويس، لإنشاء مجمع صناعى بالمنطقة يضم 250 مصنعا، ملحق بها 50 وحدة خدمية تتعلق بالتسويق ومراقبة الجودة والصيانة، مشيرا إلى أن المشروع يأتى ضمن مخطط الاتحاد لتأسيس مجمعات صناعية على مستوى المحافظات، تهدف إلى توفير 5 آلاف فرصة عمل، وتأسيس قاعدة اقتصادية لإحلال المكونات المصرية محل الواردات لتوفير العملة الصعبة، مشيرا إلى أن هذا المقترح حاز على موافقة رئيس الجمهورية قبل 8 أشهر بناءا على دراسة جدوى كاملة، وبدأ التنسيق مع وزارة الصناعة والاستثمار والتنمية المحلية والتى تتبعها ولاية الأراضى.

 

وأوضح ياسر محمد، أن مشروع الاتحاد يعتبر مكمل لمبادرة وزارة الصناعة الخاصة بتوفير المصانع المرخصة لرواد الأعمال، حيث ينتهى دور الوزارة بتسليم المصانع، لذا يعمل الاتحاد على مساعدة رواد الأعمال فى تفعيل حصول المشروعات الصغيرة والمتوسطة على القروض المسيرة فى إطار مبادرة البنك المركزى، علما بأن الاتحاد بدأ مشاوراته مع 10 محافظات، ومن المقرر بدء تنفيذ المشروع فى محافظات كفر الشيخ والبحيرة والفيوم.

 

وذكر الرئيس التنفيذى للاتحاد، أنه فى إطار جهود دعم المشروعات متناهية الصغر، شهدت الفترة الماضية الاتفاق مع عدد من المصانع الكبرى العاملة فى قطاعات الجلود والملابس الجاهزة ولعب الأطفال والسجاد اليدوى، لتوفير المواد الخام اللازمة لتشغيل السيدات المتعلمات ممن يبلغن سن العمل فى القرى والمراكز، بحيث تتولى هذه المصانع الإشراف على جودة المنتجات وتسويقها واستغلالها فيما بعد، بدلا من الاستيراد من الخارج، لافتا إلى أن الأتحاد يستعد لإرسال 6 متدربين للتعرف على كيفية التعامل مع تقنيات النول الهندى لتطوير صناعة السجاد اليدوى فى قرية فوة بمحافظة كفر الشيخ، تمهيدا لتعميم شراء هذه النوعية من الأنوال اليدوية فيما بعد لتوفير منتج بجودة عالية ومناسب للتصدير، وذلك بالتعاون مع جمعية سيدات أعمال المستقبل بفوه برئاسة هالة فوزى أبو السعد.

 


 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق