وجوه كوستاريكا المألوفة تسعى لتكرار إنجاز كأس العالم 2014

الأربعاء، 29 نوفمبر 2017 02:47 م
وجوه كوستاريكا المألوفة تسعى لتكرار إنجاز كأس العالم 2014
كوستاريكا

كانت كوستاريكا واحدة من كبرى مفاجآت كأس العالم 2014 لكرة القدم فى البرازيل وستتوجه إلى نهائيات روسيا العام المقبل بتشكيلة معظمها من الوجوه المألوفة بعد أن تأهلت بسهولة عن منطقة أمريكا الشمالية والوسطى ودول الكاريبى (كونكاكاف).
 
ولم يكن أحد يتوقع الكثير من كوستاريكا فى البرازيل بعد أن أوقعتها القرعة فى مجموعة واحدة مع أوروجواى وإيطاليا وانجلترا ، لكن الفريق بقيادة خورخى لويس بينتو تصدر الترتيب وفاز على اليونان بركلات الترجيح فى دور الستة عشر.
 
كادت أن تكون مشاركة لا تنسى لكوستاريكا قبل أن تخرج بركلات الترجيح أمام هولندا بعدما انتهى أول ظهور لها فى دور الثمانية بالتعادل بدون أهداف عقب وقت إضافي.
 
وأرجع معظم الخبراء هذا التطور إلى جهود المدرب الكولومبى بينتو لكن المدرب الحالى أوسكار راميريز واصل عمل سلفه الرائع.
 
وكان من أبرز لقطات كوستاريكا فى مشوار التصفيات فوزها العريض 4-صفر على الولايات المتحدة فى سان خوسيه ما كلف يورجن كلوب مدرب المنتخب الأمريكى منصبه.
 
وأثبتت كوستاريكا أن هذه النتيجة لم تكن مجرد ضربة حظ بعد أن فازت على الولايات المتحدة 2-صفر فى نيوجيرزى لتنهى التصفيات فى المركز الثانى فى المجموعة التى تصدرتها المكسيك.
 
وسجل المهاجم ماركو اورينا الهدفين فى ملعب رد بول. وقاد الخط الأمامى بنجاح فى غياب جويل كامبل مهاجم ريال بيتيس الذى أبعدته إصابة عن المراحل الأخيرة من مشوار التصفيات.
 
ولا تزال ركيزة الفريق الأساسية التى فازت على إيطاليا وأوروجواى فى البرازيل حاضرة فى وجود كيلور نافاس حارس ريال مدريد وكريستيان جامبوا لاعب سيلتيك وبرايان أوفيدو لاعب سندرلاند وجيانكارلو جونزاليس لاعب بولونيا فى الدفاع.
 
ولا يزال كريستيان بولانوس (33 عاما) يلعب دورا محوريا فى خط الوسط.
 
ويواصل القائد برايان رويز لاعب سبورتنج لشبونة إبداعه فى خط الهجوم بينما سيأمل راميريز فى استعادة كامبل السريع كامل لياقته فى روسيا.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا