"تزويغ" النواب يعطل التصويت على 5 قوانين.. ورئيس البرلمان: ميصحش كده

الإثنين، 04 ديسمبر 2017 11:00 م
"تزويغ" النواب يعطل التصويت على 5 قوانين.. ورئيس البرلمان: ميصحش كده
على عبد العال رئيس مجلس النواب
رامى سعيد

مازال مسلسل تزويغ النواب من حضور الجلسات العامة لمجلس النواب مستمرًا، رغم تحذيرات رئيس المجلس الدكتور على عبد العال وتهديده تاره برفع الجلسات، واسقاط العضوية تاره أخرى، إلا أن المشهد لم يتغير بعد تلك التحذيرات.

الدكتور على عبد العال أعلن اليوم خلال الجلسة العامة المنعقد، أن هناك أكثر من خمسة قوانين مطلوب التصويت للموافقة النهائية عليها، لافتا إلى أن الموافقة عليها تحتاج موافقة الثلثين - الأمر الذى أصبح نادر الحدوث بدور الانعقاد الثالث.  

وأضاف عبد العال: ميصحش القوانين تقعد فى إدراج المجلس أكثر من كده"، مشددا على ضرورة الحضور غدا.  

 التهديد باسقاط العضوية

سبق وحذر الدكتور على عبد العال، الاعضاء المتغيبين عن حضور الجلسات العامة بعد تكرر الظاهرة خلال دور الانعقاد الثالث أما بالتخلف عن حضور الجلسة العامة أو بالامتناع عن الحضور عن جلسات اللجان الداخلية للبرلمان، خلال كلمته بالجلسة العامة المنعقد اليوم الأحد 19 نوفمبر، قائلا:" إن العقوبات فى اللائحة متدرجة بالنسبة لغياب النواب عن الجلسات، وتصل إلى حد إسقاط العضوية.

وأضاف عبد العال أن اللائحة الداخلية للمجلس حددت عقوبات متدرجة تصل إلى حد إسقاط العضوية عن النواب فى حالة إخلال العضو بواجبات عضويته، لافتا إلى أن من أول واجبات العضوية هو حضور النائب الجلسات.

وتابع عبد العال "إن عدم وجود مجالس محلية تجعل النائب يقوم بمهمة عضو المجلس المحلى، بالإضافة إلى واجباته كعضو بالبرلمان".


إعلان اسماء المتغيبين على باب القاعة

سبق أيضا وحذر "عبد العال" الاعضاء المتغيبين خلال جلسة 8 نوفمبر معلنًا أسماء النواب المتغيبين على باب قاعة الجلسة العامة، وجلسة 7 نوفمبر من العام الجارى منتقدًا عدم الالتزام بالحضور وقائلا:"ستعودون لدوائركم، وسيسألكم أهلها لماذا لا تحضرون الجلسات" وخلال جلسة 23 من أكتوبر قائلا " هنرفع بصمات الحضور الساعة 11 وربع بعد الجلسة بربع ساعة "، وخلال جلسة 29 مايو مهددًا بمد دور الانعقاد الثانى للبرلمان لينتهى فى شهر سبتمبر حال استمرار غيابهم بدلا من يونيو، وخلال جلسة 3 مايو الماضى قائلا: "بصراحة المجلس ده ممتاز ممتاز، إلا فى حاجة واحدة بس، وهي حضور النواب"، وخلال جلستى 15 أكتوبر و15 ديسمبر 2016 محذرًا ومتوعدًا بإعلان كشوف المتغيبين لوسائل الإعلام.


لائحة المجلس 

تجدر الإشارة إلى أن اللائحة الداخلية تنص فى فصلها الثالث مادة 362 ما نصه: " ولا يجوز للعضو أن يتغيب أكثر من ثلاثة أيام جلسات فى الشهر، إلا إذا حصل على إجازة أو إذن من المجلس لأسباب تبرر ذلك".

ولا يجوز طلب الإجازة لمدة غير معينة، وللرئيس فى حالة الضرورة العاجلة أن يرخص بالإجازة للعضو، ويخطر المجلس بذلك فى أول جلسة.

وإذا تغيب العضو عن حضور جلسات المجلس أو لجانه بغير إجازة أو إذن، أو لم يحضر بعد مضى المدة المرخص له فيها، اعتبر متغيبا دون إذن ويسقط حقه فى المكافأة عن مدة الغياب.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق