الهاتف الذكى وسيلة تشخيص و علاج الأطفال عن بعد من الأمراض الجلدية والتناسلية

الأربعاء، 06 ديسمبر 2017 01:00 م
الهاتف الذكى وسيلة تشخيص و علاج الأطفال عن بعد من الأمراض الجلدية والتناسلية
التقاط صور من الهاتف الذكى

التقدم في تكنولوجيا الهواتف الذكية والتقاط الصور باحتراف ساعدت الأطباء كثيرا في تشخيص حالات مرضية من المنزل والرد علي الوالدين في نفس الوقت  خصوصا تشخيص الأمراض الجلدية والتناسلية للأطفال 
 
و قال دكتور الأمراض الجلدية فى مستشفى الأطفال فى فيلادلفيا:" إن التقدم فى التصوير الفوتوغرافى للهاتف الذكى، سواء من حيث الجودة أو نقل الصور ، قد يحسن فرص الوصول إلى الرعاية الطبية اللازمة عن بعد ، " وأضاف طبيب أخر " بالنسبة للغالبية العظمى من الحالات يمكن للوالدين التقاط صور ذات نوعية كافية للسماح بعمليات تشخيص دقيقة فى طب الاطفال فى حالات الجلد للأطفال، موضحا أن هذا أمر هام لأن وسائل تشخيص و أطباء الأمراض الجلدية و التناسلية لدى الأطفال غير كافية ، حيث أن أقل من 300 طبيب معتمد من المجلس يخدمون 75 مليون طفل فى البلاد".
 
وأشارت الدراسة التى أجريت فى هذا الصدد،أن نحو 40 عائلة ، أعطى نصفهم تعليمات للتصوير ، فى حين أن النصف الآخر لم يكونوا على دراية بكيفية استخدام هاتف الـ "آى فون"، فقد قام الباحثون بتحليل جميع الصور المعنية بالحالات الجلدية للأطفال التى تم إرسالها فى الفترة من مارس _ سبتمبر عام 2016 ، من بين 87 صورة ، كان التشخيص الرقمي متزامنا مع التشخيص الشخصي بنسبة 83 % وفقا للتقرير.
 
و أكد الباحثون أنه من بين 200 مليون زيارة لعيادات طب الأطفال في جميع أنحاء الولايات المتحدة كل عام ، ما بين 10 و 30% تنطوي على مخاوف بالنسبة لحالة الجلد ، وأوضح الباحثون أنه فى حين يمكن التعامل مع العديد من الحالات الجلدية للأطفال دون الحاجة لمزيد من أطباء الجلد فى ظل النقص الوطنى للاختصاصيين فى هذا المجال مما يعوق الأطفال عن حصولهم على الرعاية الطبية اللازمة".
 
وأظهرت النتائج المتوصل إليها ، أن العلاج عن بعد يمكن أن يحسن من إمكانية وصول أسر مرضى الأطفال الذين يعانون من قيود جغرافية أو مالية للعلاج فضلا عن تقليل فترات الانتظار".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م