بعد سرقتهم 26 منزلا.. ضبط "فتحية" زعيمة عصابة "كوافير البساتين"

الخميس، 07 ديسمبر 2017 12:06 م
بعد سرقتهم 26 منزلا.. ضبط "فتحية" زعيمة عصابة "كوافير البساتين"
المتهمين
دينا الحسيني

تمكنت الأجهزة الأمنية، بالقاهرة، من كشف غموض، السطو على 26 مسكنًا، بمنطقة البساتين، في دار السلام.
 
البداية عندما وردت معلومات للمقدم علي فيصل رئيس مباحث قسم شرطة البساتين، تفيد بتكوين تشكيل عصابي تخصص في سرقة المنازل بمنطقة البساتين، تتزعمه سيدة تدعى "فتحية. م. ف"، ويعاونها "شيماء.م.م.م"، أصحاب كوافير بذات المنطقة.
 
وكشف التحريات عن باقي أرفد التشكيل العصابي والمكون من، 3 آخرين، وهم "أحمد. م. ف"، و "علي.و. ع. ح"، 17 عامًا، نجل زعيمة التشكيل، و"مايا. و. ع"- جميعهم لا يملكون صحيفة جنائية.
 
وأكدت التحريات، أنهم قرروا فيما بينهم تكوين تشكيلا عصابيا، نشاطه سرقة المنازل، بأسلوب "المفتاح المصطنع"، عقب قيامهم بمغافلة زبائنهم المترددين على "محل عمل الأولى والثانية"، وسرقة شققهم واستخراج نسخة منها وجمع المعلومات اللازمة عن ضحاياهم من خلال استدراجهم في الحديث لمعرفة مواعيد تواجدهم بالشقة.
 
وبإجراء التحريات التي اشرف عليها العقيد محمد الشرقاوي رئيس مباحث قطاع جنوب القاهرة تبين صحة ما ورد من معلومات، وعقب تقنين الإجراءات وجه اللواء محمد منصور مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة بإعداد الأكمنة اللازمة بالأماكن التي يتردد عليها المتهمين، أسفرت إحداها عن ضبطهم لمعرفة الرائد احمد مختار ومعاوني قسم البساتين.
 
 بمواجهتهم بما ورد من معلومات وما أسفرت عنه التحريات أيدوها واعترفوا بارتكاب عدد 26 حادث سرقة مساكن بذات الأسلوب. وتم بإرشادهم ضبط المسروقات لدى عملائهم من أصحاب محلات المشغولات الذهبية بمنطقة دار السلام. كما أضافوا بإنفاقهم المبالغ المالية متحصلات السرقة على متطلباتهم الشخصية.
 
باستدعاء المجني عليهم تعرفوا على المضبوطات واتهموهم بالسرقة. وتحرر عن ذلك المحاضر اللازمة، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبس المتهمين احتياطياً على ذمة التحقيقات.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق