146 مخبز بالشرقية يطالبون وزير التموين بعدم الخصم من حصة الدقيق

السبت، 09 ديسمبر 2017 01:55 م
146  مخبز بالشرقية يطالبون وزير التموين بعدم الخصم من حصة الدقيق

 

 

 

 

طالب 146 من أصحاب المخابز بمحافظة الشرقية الدكتور على المصيلحى وزير التموين بزيادة الحصة المنصرفة لهم بعد تخفيضها بنسبة 50% من عدد الأجولة من الدقيق.

 

وقال إبراهيم عطية إبراهيم النمر صاحب مخبز بمدينة الزقازيق: تفاجأت أنا وعدد من زملائي بوجود أرصدة وهمية على ماكينة صرف الخبز بما يعادل 900 شكارة تقريبًا وفورا توجهت لمديرية التموين عدة مرات دون أى جدوى، فقدمت شكوى رسمية بتاريخ 16 أغسطس 2016،  وأحضرت مكاتبة من مطاحن شرق الدلتا التى أصرف منها الحصة والذى أوضح أن كل ما أستلمته 2260 شكارة دقيق زنة 50 كجم من تاريخ 8  أبريل  2015 وحتى 31 من ديسمبر 2015،  بالإضافة إلى 1753 شيكارة من تاريخ 1 يناير 2016 وحتى 31 يوليو  2016   بإجمالى 4013 شيكارة  خلال 490 يومًا.

 

 بما يعادل 8 شيكارة يوميًا فى حين أن الماكينة مسجل عليها 525 ألف رغيف بما يعادل 900 شكارة خلال هذه المدة.

 

وأتضح أن الشركة تحتسب حصتى على الماكينة 10 شيكارة دقيق، فى حين أن حصتى 8 شكارة فقط ، وبالتالى جاء الفرق خلال 450 يوم بزيادة 900 شيكارة


 

مما جعلني ألجأ للقضاء بالقضية رقم 386 لسنة 22 قضائية،  والقضية رقم 12467 لسنة 22 قضائية،  لإنصافي وتشغيل المخابز، خاصة بعد كم المديونيات التي ألمت بى  وأصبحت مهدد بالسجن.



 

وطالبت سميرة عبده اسماعيل المدير المسؤول، عن أحد المخابز، بقرية القضاة مركز كفر صقر بزيادة الحصة، بعد أن تم خصم 6 شكارة يوميًا من حصة المخبز و أن المخبز يعمل منذ 9 سنوات  وحصته 35 شيكارة دقيق يوميًا، ورغم أنهم لم يكفوا إلا أننا آملين فى الزيادة، ولكننا تفاجأنا منذ اسبوع بنقصان فى الحصة واعطائنا 29 شيكارة بدلا من 35 شيكارة ما زاد من تكدس الأهالي على المخبز  وعرضنا لكثير من المشاكل.

 

وطالبت سميرة على ابراهيم محمد، صاحبة مخبز بعزبة النحاس التابعة للوحدة المحلية الديدامون مركز فاقوس بتشغيل المخبز الذى تم وقفه  بتاريخ 2017/9/18

من جانبها أكدت فايزة عبد الرحمن وكيل وزارة التموين بالشرقية: أن مخبز الإسراء الكائن بكفر الحصر منتظر تشغيل تشغيل ماكينة على سستم الوزارة وتم مخاطبة الوزارة بذلك.

 

أما مخبز المواطنة سمير ابراهيم محمد، فتم  وقف  عمل المخبز لحين توفيق أوضاعه مع المحليات.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق