سيناء على خط التنمية.. حسن راتب يعتزم إنشاء 10 مصانع جديدة.. فريد خميس يعلن إنشاء شركة قابضة والمساهمة في تمويلها بـ20 مليون جنيه.. ويتكفل بإنشاء مجمع صناعات صغيرة بتكلفة 35 مليونا

الثلاثاء، 12 ديسمبر 2017 10:34 م
سيناء على خط التنمية.. حسن راتب يعتزم إنشاء 10 مصانع جديدة.. فريد خميس يعلن إنشاء شركة قابضة والمساهمة في تمويلها بـ20 مليون جنيه.. ويتكفل بإنشاء مجمع صناعات صغيرة بتكلفة 35 مليونا
محمد أحمد المسلمي

انعقد اليوم الثلاثاء، مؤتمر "التنمية في مواجهة الإرهاب على أرض سيناء"، الذي نظمه الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، بحضور عدد من الوزراء وكبار المسئولين ورجال الأعمال، وعلى رأسهم الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، واللواء عبدالفتاح حرحور، محافظ شمال سيناء، وأعضاء الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، وعدد من عواقل ومشايخ سيناء.
 
وتناول المؤتمر، عددا من المحاور المهمة بهدف استعراض الخطة الاستثمارية الصناعية بسيناء وأعضاء الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، والتي تدخل ضمن اهتمامات الحكومة بالشراكة مع القطاع الخاص.
 
وقال رجل الأعمال محمد فريد خميس، رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، إنه سيتم تشكيل لجنة برئاسة نائب رئيس الاتحاد، حسن راتب، تضم 5 أعضاء و 2 من عواقل سيناء وممثل عن المحافظة، تحت إشراف وزارة التخطيط، تتولى إنشاء شركة قابضة لتنمية سيناء والمساهمة في تمويل رأسمالها بمبلغ 20 مليون جنيه.
 
وأضاف خلال المؤتمر، أنه سيتكفل بإنشاء مجمع للصناعات الصغيرة بقرية بئر العبد باستثمارات أولية 35 مليون جنيه، وطالب محافظ شمال سيناء بتخصيص قطعة أرض للمشروع، ووزيرة التخطيط بتخصيص جزء من الموازنة العامة للدولة لتمويل شراء المعدات، مشيرا إلى أن رجل الأعمال محمد سعد الدين، سيضخ مبلغ 15 مليون جنيه في مشروع مصنع لإنتاج الملح.
 
وأكد حسن راتب، نائب رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، أن سيناء تمتاز بمزايا تنافسية يمكن استثمارها إنشاء مشروعات ضخمة، منها أنها تضم أكبر عرق نحاس في العالم الذي يمكن من إنشاء مشروع ضخم للتعدين، رمال سيناء تتميز برمل زجاجي، إمكانية إقامة استثمارات زراعية وصناعية كبيرة في ظل تمتع سيناء بـ 12 ألف نخلة، مشيرا إلى أنه أنشأ 10 مصانع حالية، ويعتزم إنشاء 10 أخرين ضمن الشركة القابضة المقرر إنشاؤها من قبل الاتحاد.
 
وقال العالم الجيولوجى فاروق الباز، إن سيناء مليئة بالكنوز التى لم يكشف عنها، وننتظر استقرار الأوضاع الأمنية لإجراء المزيد من الاستثمارات، مشيرا إلى أن هناك عدة مناطق يمكن استغلالها لإقامة عدد من المشروعات ومنها منطقة وادى أبو تير التى تتميز بتوافر أحسن تربة فى العالم، كما تتميز بالمياه الجوفية، كما أنه يمكن استغلال النوة التى تحدث كل 10 سنوات من خلال حفر بحيرة بوسط سيناء، لزراعتها خاصة أنها تضم تربة صالحة للزراعة.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق