احذروا الجمبري والسمك والكوارع والحمام.. أطعمة دمرت القدرة الجنسية عند المصريين

الخميس، 14 ديسمبر 2017 09:00 ص
احذروا الجمبري والسمك والكوارع والحمام.. أطعمة دمرت القدرة الجنسية عند المصريين
جمبري
إسراء الشرباصى

 

دخلت فتاة عشرينية قبل زفافها بيوم على والدتها فى المطبخ وسالتها ماذا تحضرين، فردت الأم "بعمل عشا العروسة عشان لما تخلصوا الفرح تلاقوه جاهز فى البيت".. نظرت الفتاة لتجد والدتها تطهو طاجن كوارع ومحشى وحمام وعكاوى، فسألت والدتها "ايه يا ماما الاكل دا انا مش باكله"، فردت الأم "الأكل دا معروف فوايده لليلة الدخلة .. جوزك هايقولك بكرا".

 

 توارثت الأجيال معلومة أن هناك أطعمة تزيد من القدرة الجنسية، ومن أبرزها العكاوى والكوارع والحمام والأسماك والجرجير وغيرها، وفى هذا الإطار قالت مها رادميس استشارى التغذية العلاجية، أن أغلب هذه المفاهيم خاطئة ودمرت القدرة الجنسية لدى المصريين، مؤكدة أن كل المأكولات الدسمة تقلل من القدرة الجنسية بشكل كبير فضلا عن تأثير الدهون على صحة متناوليها والمخاطر المسببة لها.

وأضافت "رادميس" فى تصريح لـ "صوت الأمة" أن المأكولات المقوية جنسيا هى الغنية بالمعادن وفيتامين "أ" وفيتامين "ه" ومن أبرز هذه الأطعمة الجزر والبقدونس والملوخية والسبانخ واللبن خالى الدسم والشوكولاتة الغامقة لأنها تحسن من الحالة المزاجية بالإضافة إلى التمر فهو الفاكهة التى تدخل فى إطار الأطعمة المقوية جنسيا.

وأوضحت استشارية التغذية، أن الخس مفعوله قوى للغاية فى القدرة الجنسية وكان أيام الفراعنة يطلقون عليه "طعام الخصوبة"، مضيفة أن الأسماك مفيدة ولكن فى حال تناولها مشوية لتقليل الدهون الضارة.

 

ومن جانبه قال دكتور طلال أحمد عبد الرحيم أستاذ طب أمراض الذكورة فى جامعة الفيوم، أن الأسماك بشكل عام مفيدة للقدرة الجنسية وعلى رأسها الجمبرى والكابوريا والكافيار، مؤكدا أن كل المأكولات التى تحتوى على الفسفور مفيدة للقدرة الجنسية قائلا "الفسفور عبارة عن البنزين بيدخل فى تكوين البنزين المنشط" ولكن بشرط أن يتم شواءها لإزالة أكبر قدر من الدهون.

كما أثنى أستاذ طب النفس على رأى الدكتورة مها رادميس استشارى الأغذية العلاجية فى هذا الموضوع مؤكدا أن المفاهيم الخاطئة للشعب المصرى حول المأكولات المنشطة جنسيا كانت سبب من أسباب إصابة أغلب الرجال المصريين بالضعف الجنسى إلى جانب العادة السرية التى دمرت القدرة الجنسية لدى الشباب.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق