الاحتلال الإسرائيلي يعتقل طفلين فلسطينيين في رام الله

الثلاثاء، 19 ديسمبر 2017 01:30 م
الاحتلال الإسرائيلي يعتقل طفلين فلسطينيين في رام الله
قوات الاحتلال الإسرائيلي

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء، طفلين من بلدة بيتونيا غرب رام الله، وأصيب العشرات من الطالبات بالإغماء، جراء إطلاقها قنابل الغاز صوب المدارس.

وقال شهود عيان، إن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة، وأطلقت قنابل الغاز المسيلة للدموع على المدارس، ما أدى إلى إصابة العشرات من الطلبة بحالات إغماء، إضافة إلى عدد من المواطنين الذين تواجدوا في المكان.

وأوضحوا أن تلك القوات اعتقلت طفلين لم تعرف هويتهما بعد، قبل انسحابها من بيتونيا.

وفي سياق آخر، أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، بأن ما تسمى "لجنة الإفراج المبكر" في سجن "عوفر" الإسرائيلي، قررت الإفراج عن الطفل معتصم تيسير غانم (15 عاما) من رام الله، والمعتقل بتاريخ 22/7/2017.

وقالت الهيئة إن الطفل غانم، طالب في الصف الثالث الإعدادي، كان قد صدر بحقه حكم بالسجن لمدة 6 أشهر، وتقدمت الهيئة بطلب الإفراج المبكر عنه، وقد عقدت لجنة ثلثي المدة جلسة اليوم، وقررت الإفراج عنه.

يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت اليوم فقط حتى الآن 5 أطفال قصر من القدس ورام الله، بينهم فتاة، حيث اقتحمت قوات الاحتلال اقتحمت قرية النبي صالح فجرا وداهمت منزل عائلة المواطن باسم التميمي واعتقلت ابنته الطفلة عهد 17 عاما.

وفي بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى المبارك اعتقلت أجهزة الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، الطفلين إيهاب اسكافي (14 عاما)، وصلاح أبو عصب (13 عاما) من منزليهما.. وتم نقلهما إلى أحد مراكز التحقيق والتوقيف في المدينة المقدسة.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق