إلى مورينيو.. إنتر ليس الريال أو مانشستر

الخميس، 21 ديسمبر 2017 04:06 م
إلى مورينيو.. إنتر ليس الريال أو مانشستر
مورينيو
كتب أحمد عرفة

لم يكن خروج مانشستر يونايتد من ربع نهائي كأس الرابطة الإنجليزية، من فريق من الدرجة الثانية في إنجلترا، مفاجئا، فمن يتتبع مستوى الأداء الذي يقدمه أبناء مورينيو، يؤكد التذبذب في المستوى، خاصة بعد الخسارة في الديربي أمام السيتي.

 

لن يعود عهد "انتر ميلان" يا مورينيو، فـ"سبيشيال وان" يعتقد أن الخطط التي كان يطبقها مع انتر ميلان واستطاع بها الفوز ببطولات عديدة، جعلت الفريق الإيطالي يعيش عصره الذهبي، يستطيع أن يطبقها في جميع الدوريات الأخرى، مثل الدوري الإنجليزي أو الإسباني.

 

الفريق الإيطالي حينها كان يتمتع بخط دفاعي قوى قادر على صد هجمات الخصم بكل قوة، وكذلك تطبيق الهجمات المرتدة التي كان يعتمد عليها مورينيو في خطته، وظهر هذا جليا خلال مبارته في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا مع برشلونة في 2010، وكذلك في النهائي مع البايرن في ذات العام ليحصد الإنتر اللقب الأغلي في القارة العجوز.

 

ظن مورينيو أن هذه الخطة، يستطيع أن يحقق بها المعجزات فور انتقاله إلى الفريق الملكى، إلا أن برشلونة كان رده حاسم على المدرب البرتغالي ليذل المرينجي بـ 5 أهداف دون رد في أول لقاء بين الفريقين بعد تولي مورينيو قيادة الريال، وتكشف مدى فشل خطته التي كان يتبعها مع الإنتر.

 

مورينيو مع الريال لم يستطع أن يصل بعد نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، وكان أفضل بطولة حصل عليها هي الدوري الإسباني، رغم كتيبة مليئة بالنجوم الدوليين، إلا أن مورينيو عجز عن الاستفادة من تلك الكتيبة في حصد بطولة قارية، ليأتي بعده أنشلوتي ويحصل على دوري أبطال أوروبا.

 

ترك مورينيو الريال لينتقل لتشيلسي، ويفوز معه بالدوري الإنجليزي، إلا أن عقدة دوري الأبطال ظلت تلازمه، وخرج من دور 16، وبعدها يقيل تشيلسي مورينيو بسبب الأداء السئ في الموسم الذي يلي موسم حصد لقب الدوري ويظل المدرب البرتغالي بلا نادي حتى يتعاقد معه مانشستر يونايتد، حيث ظنت إدارة الشياطين الحمر أن مورينيو قادر على أن يفعل ما لم يفعله فان غال، واستطاع بالفعل أن يحصد مورينيو بطولة الدوري الأوروبي، ولكن فشل في حصد الدوري، وظل مورينيو يطبق خطته التي كان يطبقها مع إنتر، وهي الدفاع بشكل قوي ثم الاعتماد على الهجمات المرتدة، ولكن هذه الخطة لم تؤتي أكلها حتى الآن، فخسر السوبر الأوروبي أمام الريال، وفي طريقه لخسارة الدوري الإنجليزي، وخرج أمس من كأس الرابطة الإنجليزية.

 

مورينيو، إنتر ليس الريال أو تشيلسي أو مانشستر، فكل منهم لديهم لاعيبين يتطلبون خطط معينة، ولا يمكن تطبيق نفس الخطط مع نفس الفرق، وفي دوريات مختلفة، فهل خروج مانشستر بهذه الطريقة تدفع مورينيو في إعادة النظر في خطته بشأن الشياطين الحمر؟

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق