حصاد 2017 الأيام السمان.. رسالة سلام من مليوني حاج

الثلاثاء، 26 ديسمبر 2017 01:00 م
حصاد 2017 الأيام السمان.. رسالة سلام من مليوني حاج
حجاج- أرشيفية
حسن شرف

في مشهد لا يتكرر إلا مرة واحدة كل عام، وفي مكان واحد، صعد نحو مليوني مسلم إلى جبل عرفات الخميس 31 أغسطس، في أبرز مناسك الحج كل عام. 
 
وشهد صعيد عرفة خطبة الوداع التي ألقاها رسول الله صل الله عليه وسلم، قبل وفاته منذ نحو 1400 عاما من جبل الرحمة أعلى نقطة في عرفات.
 
وبحسب الاحصائيات الرسمية، فقد شارك أكثر من مليوني حاج في مناسك الحج لعام 2017، مقارنة بمليون و86 ألفا العام الماضي 2016، و24 ألفا فقط في عام 1941.
 
الحجاج-ارشيفية
 
 
حينها تم نشر أكثر من مئة ألف عنصر أمن للحفاظ على سلامة الحجاج، وفقا لوزارة الداخلية السعودية، كما أنه ساهم نحو 17 ألفا من موظفي الدفاع المدني، مدعومين بثلاثة آلاف مركبة، في عملية حفظ الأمن.
 
كما حرصت المملكة العربية السعودية على استخدام آلاف من كاميرات المراقبة في الطرق التي سلكها الحجاج، وتم تجهيز عشرات الآلاف من الخيم المكيفة في منى، بين جبل عرفات ومكة، لتأمين مقار إقامة للحجاج.
 
 
وتأمل السعودية استقبال 30 مليون حاج ومعتمر كل عام بحلول العام 2030، بحسب صحيفة "سعودي جازيت"، مقارنة بثمانية ملايين حاليا.
 
الحجاج
 
 
وارتفع عدد حالات الوفاة للحجاج المصريين إلى 49 حالة، حيث جاءت زيادة الوفيات خلال أيام التشريق نتيجة للإجهاد والمشقة وكبر السن، وفي بادرة وفاء، وجه الحجاج المصريون من أسر شهداء مصر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولى عهده لاستضافتهم لأداء مناسك الحج، مثمنين الجهود المبذولة من عطاء وأعمال جليلة لخدمة الإسلام والمسلمين من كافة أقطار العالم الإسلامي.
 
 
وأكد رئيس حجاج مصر "عبدالعزيز الصالح"، أن ضيوف خادم الحرمين الشريفين عبروا عن مشاعرهم وامتنانهم للملك سلمان، إثر الرعاية الكريمة.
وكان قد أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، باستضافة ألف من أسر شهداء القوات المسلحة والشرطة المصرية لأداء فريضة الحج هذا العام.
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق