كتابة الأسعار على المنتجات .. خدعة مصيلحى للمستهلكين

السبت، 30 ديسمبر 2017 03:07 م
 كتابة الأسعار على المنتجات .. خدعة مصيلحى للمستهلكين
الدكتور علي مصيحلي
أحمد جمال الدين

رئيس شعبة  الأغذية: شو إعلامي ولن يؤدى إلى خفض الأسعار

رئيس شعبة الدواجن: على وزارة التمويين اللجوء إلى آليات جدية إذا ارادت خفض الأسعار

 

بدء تنفيذ قرار تدوين الأسعار على المنتجات، أول يناير المقبل، وذلك لضمان إتاحة المنتج فى  الأسواق ومنع الاحتكار فى الأسواق" هكذا اعلن الدكتور على مصيلحى  وزير التموين والتجارة الداخلية خلال تفقده اليوم السبت ، لأفرع الشركة المصرية لتجارة الجملة وأفرع "جمعيتي"؛ وذلك للاطمئنان علي توافر السلع الغذائية المدعمة داخل المجمعات الاستهلاكية التابعة لوزارة التموين.

 وتسبب القرار الكثير السابق في إثارة الكثير من الجدل  من جانب الخبراء الذين وصفوه بلأنه يدخل ضمن " الشو الإعلامي"، ولن يؤدي إلى  خفض الأسعار التي تحتاج  إلى آليات أخرى.

 

 عمرو عصفور رئيس شعبة المواد الغذائية  باتحاد الصناعات، قال إن القرار السابق لا يحمل أي جديد حيث أن  المحال التجارية تقوم بوضع الأسعار على المنتجات الغذائية  بهدف معرفة الجمهور  بها،  وأن ما حدث  هو من قبيل الشو الإعلامي فقط  الذي لن يؤدى إلى خفض الاسعار أو أحكام السيطرة على الأسواق.

وأوضح عصفور: أنه على وزارة التموين  اللجوء إلى آليات أخرى إذا أرادات تحقيق تغيير حقيقي ومنها :

 عقد لقاءات دورية مع المستثمرين وخاصة من العاملين في القطاع الغذائى لمعرفة مطالبهم والتعرف على شكواهم والعمل على  حلها وتذليل أي عقبات تواجههم ، بالإضافة إلى زيادة كمية المنتجات المعروضة وذلك من خلال العمل في محورين

الأول حل أزمة المصانع المغلقة وتوفير الدعم لأصحابها من أجل إعادة النشاط إليها مرة أخرى، والأخر هو العمل على زيادة  المصانع .

وقال محمد وهبة رئيس شعبة اللحوم بالغرفة التجارية، إن أسعار اللحوم ترتبط بالعرض والطلب ولا يمكن ربطها بالأسعار الأسترشادية ، موضحًا:  أن  أرتفاع أسعار اللحوم يأتي في الأساس نتيجة عدة  أسباب تأتي في مقدمتها  العزوف عن تربية المواشى بسبب أرتفاع أسعار الأعلاف التي زادت بشكل كبير ، وهو ما  يؤدي إلى زيادة التكلفة  وهو ما يتحمله المستهلك في النهاية.

 

" مش جديد" .. هكذا علق الدكتور عبد العزيز السيد رئيس شعبة الدواجن بالغرفة التجارية بالقاهرة ، على القرار الوزاري السابق مؤكدًا  إنه إعادة  إعلان لقرارات سابقة .

  وأوضح رئيس شعبة الدواجن : أن القرار قد يعمل على إعادة الأنضباط إلى الأسواق ، ولكنه لن يؤدى إلى خفض الأسعار ، موضحًا أن وزارة التموين يجب اتخاذ بعض الخطوات التي تؤدى إلى خفض الأسعار بصورة فعلية  في مجال الدواجن ومنها

دعم المربيين وتقديم حوافز لهم تشجعهم على الأستثمار، بجانب التأمين ضد المخاطر، وتوفير الأمصال واللقاحات بأسعار  مناسبة، والعمل على خفض أسعار الأعلاف التي تشهد  أرتفاعات متتالية.

 

وكان الدكتور على مصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية ، قد أكد في تصريحات صحفية سابقة ، إنه بدءًا من شهر يناير المقبل، سيتم وضع الأسعار على المنتجات في السلاسل التجارية والمحلات، موضحا أنه كان قد أصدر قرارا بـ"حتمية" طباعة السعر على المنتجات، ولكن بعد الاجتماع مع غرف الصناعة، تم الاتفاق على وضع أسعار واضحة،

وأضاف وزير التموين:أن المصانع سوف تكتب في الفواتير أسعار مقترحة للموزعين أو السلاسل التجارية، ويجب التعامل بـ"فاتورة ضريبية"، موضحا أن بعض المصانع تجاوبت ووضعت الأسعار. السلع الأساسية وأضاف وزير التموين، أن السلع الأساسية مثل السكر أو الدقيق ستكون الأسعار مطبوعة على العبوات، أما السلع الأخرى سيتم وضع "استيكر" غير قادر للمحو، ثم وضع ثمن العبوة أسفل العبوة عند العرض في السلاسل التجارية، كما ستوجد قائمة بأسعار كافة السلع لدى البقال التموينى اعتبارا من 1 يناير 2018 .

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق