أيقونة الشتاء.. حكاية الكالسون من الصوف لليكرا

الخميس، 04 يناير 2018 07:00 ص
أيقونة الشتاء.. حكاية الكالسون من الصوف لليكرا
إسراء الشرباصى

"الكالسون" أيقونه الشتاء فى مصر لباس داخلى كان يصنع من الصوف ومع مرور الزمن ظهر منه القطن والليكرا وأنواع مختلفة إلا أنه فى كل الأحوال ورغم المسميات العديدة التى أطلقت عليه فى السنوات الأخيرة يظل الكالسون هو مصدر الدفئ الأول لمرتديه.

على الرغم من إنتشاره قديما لأهميته القصوى إلا أن المواطنين بدأوا يحتجوا عليه ويقنعون أنفسهم بأنه "دقة قديمة" ويسخرون ممن يرتديه إلى أن سعى صانعى الموضة فى تطوير أشكاله وأنواعه وتغيير اسمه واستبدال بـ "الدفاية" ليقبل الناس على شراءه وبالفعل انتشر بشدة فى الأعوام الحالية ليرتديه الجميع من نساء ورجال وأطفال وجميع المقاسات.

الكالسون قديما
الكالسون قديما كان لباس داخلى مصنوع من الصوف ثم ظهر منه المصنوع من القطن وكان من قطع الملابس الأساسية التى لا تستطيع الأسرة الاستغناء عنه، فما من خزينة ملابس فى كافة البيوت المصرية إلا وتجد الكالسون فى رفوفها، وكان يصنع ليكون لباس واسع وكانت ألوانه المنتشرة قديما هى الأبيض والأسود والرمادى، ولعل السبب الرئيسى فى سخرية المواطنين من ارتداءه مع مرور السنوات هو وسعه الذى كان لا يليق على الملابس الحالية ويظهر بشكل مثير للاشمئزاز تحت البنطالون، ولكنه قديما كان يرتديه الرجال تحت الجلباب أو البنطالون الواسع ولم يكن هناك قديما البنطالون الضيق المنتشر حاليا.

موضة الكالسون
ومع تطور الموضة عام بعد عام اضطر صانعى الموضة الاهتمام بتطور شكل الكالسون ليليق على الملابس الحالية فظهر منه الكالسون الضيق وبكافة الألوان وتجده أنواع عديدة سواء الصوف الحرارى أو القطن أو الليكرا وغيرها من الأنواع ويطلقون عليه حاليا طقم الدفاية، وعلى الرغم من أن الملابس الداخلية الفضفاضة تثير استنكار الأجيال الحالية إلا أن مؤتمر الجمعية الأمريكية لطب الإنجاب أوصى مؤخرًا بارتداء الملابس الداخلية الواسعة، لأنها تساهم فى رفع فرص الإنجاب، وهو ما قد يفسر لنا القدرة الإنجابية العالية التى كان يتمتع بها المصريون فى الماضى.

وكشفت النتائج أن الملابس الداخلية الواسعة تساهم فى الحد من تلف وموت الحيوانات المنوية بنسبة 25% مقارنة بالملابس الداخلية الضيقة، حيث يساهم ذلك فى خفض حرارة الخصيتين وتعزيز جودة الحيوانات المنوية، وعلى النقيض وجدوا أن الملابس الداخلية الضيقة تساعد فى تلف الحيوانات المنوية وينصبح الأطباء الرجال الراغبين فى الانجاب بارتداء ملابس داخلية فضفاضة.

large-111111-1420643561
 

الكالسون الحديث
ومع انخفاض درجات الحرارة يلجأ المواطنين للكالسون للتدفئة سواء الكبار أو الصغار ولعل الاهتمام الأول حاليا بالأطفال نظرا لتعرضهم السريع للإصابة بنزلات البرد الشديدة نتيجة برودة الجو وأن الملابس الداخلية مهما تعددت طبقاتها فى الطقم الواحد لا تقوم بدور تدفئة الكالسون.

وهناك أنواع منه تلاءم السيدات حاليا مع طبيعة ملابسهم فتستطيع السيدة ارتداء الكالسون الاستريتش تحت ملابسها أو فستانها دون أن يظهر ارتداءها إياه.

أنواع الكالسون وأسعاره
الكالسون تجد منه حاليا المصنوع من الصوف الحرارى وهو أغلى أنواع الكالسون ويصل سعره إلى 300 جنيه نظرا لتأثيره السريع فى تدفئة الجسم، كما نجد منه أيضا المصنوع من القطن والليكرا والذى يتراوح سعره بين 60 إلى 150 جنيه حسب الخامة والمكان المباع فيه.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق