5 أزمات تهدد مستقبل شباب إيران حال فشل الانتفاضة ضد الملالي

الخميس، 04 يناير 2018 04:00 ص
5 أزمات تهدد مستقبل شباب إيران حال فشل الانتفاضة ضد الملالي
مظاهرات ايران
هناء قنديل

يعيش الشباب الإيراني، لحظات فارقة في حياتهم هذه الأيام، بعد اندلاع انتفاضة الشعب، ضد حكم الملالي، وارتفاع الهتافات للمرة الأولى منذ عام 1979، تطالب برأس المرشد الأعلى وعصابته الحاكمة.

ويعد نجاح هذه الانتفاضة ضد حكم خامنئي وعصابته، مسألة حياة أو موت لشباب إيران، إذ إنهم يدركون أن هناك 5 أزمات خطيرة تهدد مستقبلهم، ليس من بينها حملات القمع الموسعة التي سيتعرضون لها فور هدوء الأوضاع.

ويمكن رصد الأزمات الخمسة الكفيلة بتدمير مستقبل الشباب الإيراني حال فشل الانتفاضة في الارتفاع الشديد بمعدلات البطالة، والفقر، والتي ستتزايد بلا جدا؛ إذا نجح الملالي في إخماد هذه الثورة، لأن هذه الحالة ستقنعه بأنه ما زال قادرا على الاستمرار في سياسته الداعمة للجماعات المسلحة، كما ستعزز من رغبته في توسيع نفوذه.

أما ثاني الأزمات فهو غياب غياب الانفتاح على العالم الخارجي، مما يزيد معدلات الاكتئاب، والانتحار، لا سيما بين الشباب العاطلين عن العمل، بالإضافة إلى ثالث الأزمات وهي ارتفاع التوترات الأسرية وحالات الطلاق خاصة بين المتزوجين حديثا.

وترتبط الأزمة الرابعة وبالخامسة، وهما تأخر سن الزواج، وزيادة معدلات غير القادرين على الإنفاق على أسرهم. 

  أوضاع الشباب الإيراني بالأرقام:

80 % نسبة البطالة في بعض المدن الإيرانية

12.2 % نسبة البطالة العامة

25 % من العاطلين شباب

63 % من سكان إيران قادرون على حمل السلاح

700 ألف رجل قوام القوات المسلحة

800 ألف شاب كل عام في سن التجنيد

11 مليون إيراني يعيشون في العشوائيات

يعاني غياب الانفتاح على العالم الخارجي وزيادة دعم الدولة للمنظمات المسلحة 

يعاني تصاعد نسب الاكتئاب والانتحار لدى الشباب العاطلين عن العمل

يعاني ارتفاع التوترات الأسرية وحالات الطلاق خاصة بين المتزوجين حديثا

يعاني تأخر سن الزواج وزيادة معدلات غير القادرين على الإنفاق على أسرهم  

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

الخير الدائم

الخير الدائم

الجمعة، 14 ديسمبر 2018 01:57 م
تحريك الدفة

تحريك الدفة

الأربعاء، 12 ديسمبر 2018 11:29 ص
تكتل بلدان البحر الأحمر وخليج عدن

تكتل بلدان البحر الأحمر وخليج عدن

الجمعة، 14 ديسمبر 2018 03:34 م