أوسكار بيريز.. شرطي متمرد أصبح عدوًا لرئيس فنزويلا بعد وفاته

الثلاثاء، 23 يناير 2018 10:55 ص
أوسكار بيريز.. شرطي متمرد أصبح عدوًا لرئيس فنزويلا بعد وفاته
أوسكار بيريز

أصبح عدوًا للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، لما لا وهو سببًا رئيسيًا في اندلاع العديد من التظاهرات الرافضة لنظام الحكم في البلاد، لاسيما بعدما بات رمزًا للمعارضين في اعقاب مقتله على يد الشرطة الفنزويلية، فيما أدعت الأخيرة أنه إرهابي قاد مخططًا لتخريب مؤسسات الدولة.

استخدمت قوات الأمن الفنزويلية قنابل الغاز المسيل للدموع من أجل تفريق مجموعة من المتظاهرين المؤيدين لأوسكار بيريز وهو شرطى سابق متمرد قتل على أيدى قوات الأمن مؤخرا أثناء محاولة اعتقاله.

وذكر تلفزيون هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سى) اليوم الثلاثاء، أن الاشتباكات اندلعت أثناء محاولة المتظاهرين الوصول إلى المقبرة التى دفن بها بيريز شرقى العاصمة "كاراكاس".

وكان الشرطى السابق قد تمرد على سلطة الرئيس نيكولاس مادورو فى عام 2017 فيما كانت تجرى تظاهرات مناهضة للحكومة قتل خلالها 125 شخصا من أبريل إلى يوليو.

وأثر بيريز على الناس بخطوة غير مسبوقة فى 27 يونيو عام 2017 حيث حلق فوق العاصمة "كاراكاس" على متن مروحية سرقها من الشرطة وألقى قنابل يدوية على مبان رسمية لكنه لم يتسبب فى سقوط ضحايا .. وبات منذ ذلك الحين العدو اللدود للرئيس مادورو واعتبرته السلطات إرهابيا.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق