"بوش سيمينز" العالمية تبحث إنشاء مصنع أجهزة منزلية بمصر

الأربعاء، 24 يناير 2018 01:51 م
"بوش سيمينز" العالمية تبحث إنشاء مصنع أجهزة منزلية بمصر
المهندس أحمد عبد الرازق رئيس هيئة التنمية الصناعية

قال المهندس "أحمد عبد الرازق" رئيس هيئة التنمية الصناعية، أن "بوش سيمنز" العالمية أبدت اهتمامًا بالاستثمار بمصر في ظل المناخ الاستثمارى الجديد الذي تشهده مصر، وخاصة مع التيسيرات الجديدة فيما يتعلق بالتراخيص، وتبسيط الإجراءات، وكذلك الاستفادة من الأتفاقات التجارية التي عقدتها مصر مع أفريقيا وآسيا والاتحاد الأوروبي كنقطة انطلاق لتصدير منتجات الشركة.

 

وأكد "عبد الرازق" خلال استقباله اليوم لوفد من  شركة بوش سيمنز (BSH) الألمانية، أن الحكومة المصرية تدعم الشركة لضخ استثماراتها حال أتخاذها القرار بالاستثمار في مصر، بعد إنهاء دراساتها الفنية والسوقية، كاشفًا عن استثمارات المشروع كمرحلة أولى، والتي تبلغ 80 مليون يورو لإنتاج البوتوجازات والسخانات المنزلية بطاقة إنتاجية 400 ألف وحدة كمرحلة أولى على أحدث التكنولوجيات والجودة العالمية في هذه الصناعة، موضحًا أن مساحة المشروع المزعم إنشائه تصل إلى 40 ألف م2، كمرحلة أولى بأحد المدن الصناعية الجديدة.

 

وأشار "عبد الرازق" إلى جهود الدولة ووزارة التجارة والصناعة لتقديم كافة التسهيلات والإمكانيات لبدء المشروعات الصناعية، لافتًا إلى مبادرات  الوزارة والهيئة التي تسعى لمنح التراخيص اللازمة للمشروعات في فترات قياسية وفقًا لقانون تيسير إجراءات التراخيص الصناعية الجديد، فضلًا عن التيسيرات التي أقرت في مجال تخصيص الأراضي، موضحًا أن مصر أصبحت الأن تمتلك خريطة صناعية مفصلة عن كافة المقومات والفرص الاستثمارية المتاحة واضحة ومبلورة أمام كافة المستثمرين المحليين والأجانب.

 

وكشف عبد الرازق أنه في إطار استراتيجية الوزارة لطرح 60 مليون أراض صناعية مرفقة حتى عام 2020 قامت الهيئة خلال العامين الماضيين بطرح 28.5 مليون متر على مستثمرين محليين وعالميين، وهى مساحات غير مسبوقة من المتوقع أن تساهم في جذب 42 مليار جنيه استثمارات بعد تنميتها وإنشاء المصانع وبدء الإنتاج عليها.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق