ليلة مصرية في بيت السفير

السبت، 27 يناير 2018 06:17 م
ليلة مصرية في بيت السفير
جمال رشدي يكتب:

الخميس 25 يناير، جائتني دعوة لحضور احتفال ذكري 25 يناير في ضيافة السفير ناصر حمدي، سفير جمهورية مصر العربية بالمملكة العربية السعودية بمنزله، كان الموعد يقترب من السابعة مساءاَ عنما دخلت الي بيت السفير تقريبا كنت أول من حضر بعد ترحاب موظفي ومسئولي السفارة الذين يتواجدون على باب بيت السفير ، دخلت الي الساحة الداخلية ولم يكن احد حضر من المدعويين لان موعد الدعوة كان في السابعة والنصف.

هناك في ساحة المنزل الكبير حيث علم مصر يزين المكان ويحتضنه جلست قليلا استمتع بعبق وروح مصر التي ترفرف مع العلم، بعد قليل حضر العميد ايهاب محمد فرج الشيخ  ملحق وزارة الدفاع بالسفارة يرتدي زيه العسكري واذا به يقف امام العلم وكان المشهد مبدع حيث شموخ الرجل وعلم مصر ومد يده يتلامس العلم وكأن زيه العسكري  يخاطب مصر التي تسكن الوان العلم.

تحركت خطوات نحو الرجل وعرفته بنفسي وتحدثت معه رجل يمثل شموخ العسكرية المصرية العظيمة متواضع بسيط مبتسم ،رويدا رويد توافد الحضور يجتمعون حول حول الزي العسكري للرجل كان المشهد عظيم ويجسد واقع جميل بأن ذلك الزي العسكري هو ملحمة وطنية تاريخية بين موروث جينات شعب ومؤسسة عسكرية تحافظ وتمثل وتجسد ذلك الموروث.

حضر السفير والسيدة حرمة رجل مصري لا غش فيه رحب بالجميع واكتمل الحضور وجمال المشهد كان يوحي بموجات نيل مصر الهادئ تجتاح بيت السفير وهنا حضرت مقولة قداسة البابا الرحل شنودة الثالث حينما قال مصر وطن يعيش فينا وليس وطن نعيش فيه، وفي وسط ذلك هناك رجل مصري رائع الوطنية وهو القنصل هاني صلاح فهو محبوب الجميع باب مكتبه مفتوح للقاصي والداني لأبناء الجالية المصرية بجانب تليفونه الذي يتم التواصل مع الجميع من خلاله  صورة مشرف للمسئول المصري في الخارج يحتوي ويحتضن كل طارق لباب مكتبه.

وهناك أيضا المستشار ميشيل فرج والمهندس امجد طلعت والمهندس مصطفي السيد ومدام جانيت شفيق من عمداء الجالية المصرية بالمملكة الذي فاح عطروطنيتهم علي الجميع كأبناء لهم يعملون على نشر روح الوطنية والمحبة عن طريق الترابط والإخاء بين الحضور بدأ السلام الجمهوري لجمهورية مصر العربية وقف الجميع في شموخ وعزة ومهابة يحتضنهم علم مصر ويزينهم الزي العسكري للملحق العسكري.

رويدا رويد تشكلت مجموعات حديث في جوانب المكان فاصبح المشهد رائع كجنات وأشجار في وسط وعلى جوانب النيل ،وبدأ السفير يتحرك وسط الحضور يستمع اليهم بروح الوطنية ويجيب عن أسئلتهم واستفساراتهم وها هو الأستاذ علاء ثروت المنسق العام لحملة علشان تبنيها بالسعودية وجمال الوصيف المتحدث الإعلامي لها ومجموعة العمل معه يشعلون المكان وطنية ويتبادلون الحديث مع السفير بخصوص بعض الاقتراحات بضرورة وجود مقار انتخابية في ربوع المملكة، لمحاولة الوصول الى كل المصريين ومساعدتهم في الحضور للانتخابات الرئاسية والسفير يتجاوب مع مقترحهم ويوعدهم بدراسة الأمر والتعامل معه بجدية.

آخرون بقيادة الدكتور بطرس مريد والمهندس هاني وحيد والمهندس مدحت فتحي يتبادلون الحديث مع السفير بخصوص بعض المشاكل التي تواجه أبناء الجالية المصرية بالمملكة والسفير يستمع في هدوء ويجيب علي جميع التساؤلات بروح الوطنية والمحبة في كل هذا هناك موظفي السفارة الذين يتحركون في المكان للترحاب بالحضور منهم النشيط الأستاذ محمد خاطر والمستشار أمين حسان، وأيضًا الرائع موفق السيد المدير الإقليمي لمصر الطيران، ليلة جميلة في حضرة معالي السفير ناصر حمدي تكلمت فيها مصر التي تسكن داخل الجميع.

تعليقات (1)
لوحة بريشة فنان
بواسطة: مصري يعشق بلده
بتاريخ: الأحد، 28 يناير 2018 04:10 ص

مقال رائع لصحفي فنان استطاع وصف الحفل بكل احداثه بكل مهارة ومصداقية وكأنه يرسم لوحة فنية يسود فيها روح الوطنية والمحبة والبهجة بين الحاضرين .

اضف تعليق