فساتين الزفاف بين التسعينيات والألفينات .. تطور الموضة لطلة ليلة العمر

الأربعاء، 31 يناير 2018 01:00 ص
فساتين الزفاف بين التسعينيات والألفينات .. تطور الموضة لطلة ليلة العمر
فساتين الزفاف بين التسعينيات والألفينات
إسراء سرحان

كثرت المناسبات أو قلت يبقي "يوم الزفاف"، من أهم المناسبات بالنسبة للعديد من الفتيات، ويصبح اختيار الفستان الخاص بهذا اليوم، من المهام الصعبة بشكل كبير، حيت تكون ليلة العمر، فيجب لذلك التمعن بشكل في اختياره، وكعادة صيحات الموضة لا يبقي شئ على حاله أبدا، فشهدت فساتين الزفاف بالذات العديد من التطورات عبر الأحقاب الزمنية المختلفة.

في السبعينات والثمانينات أعتمدت فساتين الزفاف بشكل كبير على الطرحة الطويلة والفستان الساتان، مع إضفاء بعض الدانتيل على الأطراف، وكانت الفساتين تعد على فخامتها بسيطة وجميلة، وتزينها القبعة التي توحي بالأرستقراطية، وبجانب ذلك كان التافتا والحرير خيار الأميرات، وهذا ما ميز فستان زفاف الليدي ديانا في أوائل الثمانينات.

 
التمانينات والسابعينات
 
السبعينات
 
 

 

زفاف التمانينات
 
فساتين الثمانينات 1
 
فساتين الثمانينات
 
فساتين زفاف ال 80 و 90
 
فساتين زفاف السبعينات
 
فساتين زفاف من 80 و ال70     

في التسعينات كانت جميع الأزياء قمة في الرقى، والبساطة، وكان يطفو عليها طابعاً خاص يلفت الانتباه عند النظر إليه، وكانت الفساتين المنفوشة، والأكمام التي لا تتغير عن هذه النفشة كثيرًا، لتصبح الفتاة بعد ارتدائه مثل الفراشة، مع وجود طرحه صغيره على الرأس مطرزة ببعض الدانتيل.

التسعينات 1
 
 
التسعينات 2
 
التسعينات 3
 
 
التسعينات 4

في هذه الأيام تغيرت أزياء فساتين الزفاف بشكل كبير، حيث أصبح هناك أكثر من نوع، منها موديل "ديل السمكة" أو المنفوش، مع إضافة بعض التطريز عليه، ومع اختلاف أنواع وأشكال التطريز، ليتطور الأمر بعد ذلك بشكل أخر وهو التطريز بحبات من الألماس واللؤلؤ، أو الورد المفرغ.

فساتين زفاف الألفينات
 
فساتين زفاف هذا العام
 
 
فساتيين زفاف الألفيناات

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا

أنا واخويا على ابن عمي

أنا واخويا على ابن عمي

الجمعة، 16 نوفمبر 2018 04:06 م