"أنتي كويسة ياحبيبتي".. هكذا ودعت أم طفلتها المنضمة لضحايا إهمال الطرق في بورسعيد

السبت، 03 فبراير 2018 08:01 م
"أنتي كويسة ياحبيبتي"..  هكذا ودعت أم طفلتها المنضمة لضحايا إهمال الطرق في بورسعيد
أمين قدرى

"ردى عليا يا حبيبتى أنتى كويسة" هكذا وجهت إحدى الأمهات حديثها إلى طفلتها التي دهستها احدى السيارة اثناء لهوها لتتحول إلى رقم جديد ضمن ضحايا الأهمال المرورى. 

 فلم تكن الطفلة ريم صاحبة 4 سنوات فقط، تعلم  أن لعبها المعتاد أمام  منزلها في بورسعيد، ستكون نهايته أن تسقط تحت عجلات إحدى السيارات المسرعة أمام أعين والديها الذين ظلوا يراقبوا المشهد في ذهول غير مصدقيين ما حدث .

" بنتى عملت ايه علشان يحصلها كده ازاى اتحرم منها بسبب سائق متهور".. هكذا بدأت الأم التي فقدت وحيدتها  حديثها مع " صوت الأمة" وقالت :   

اعتادت ابنتى  على اللعب مع اصدقائها أمام منزلهم ،  وخلال عودتها للمنزل لتناول وجبة الغذاء فوجئت بسيارة  ربع نقل مسرعة تصدمها أثناء عبورها الطريق،  وتدفعها عدة أمتار، وهو المشهد الذى شاهدته عبر شرفة المنزل، لأهرع مسرعة إلى الخارج، لأجد ابنتى جثة هامدة.

 ليتم بعدها تحرير محضر في قسم الضواحى ببورسعيد ، بمعرفة والدها  يتهم فيه  سائق أجرة بقتل أبنتة دهساً تحت عجلات سيارة ربع نقل أمام منزلها بحى الضواحى، وتباشر نيابة بورسعيد العامة التحقيقات، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة مستشفى الحميات ببورسعيد، وتحرر المحضر اللازم، وتولت النيابة التحقيقات.

 وكان اللواء أمجد عبد الفتاح مدير أمن بورسعيد ، قد تلقى تلقى إخطارًا من غرفة عمليات مديرية الشؤون الصحية، بورود إشارة من مستشفى الحميات، تفيد بوصول الطفلة "ريم.م ف" 4 سنوات، مقيمة بحى الضواحى جثة هامدة، بإدعاء حادث سيارة.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق