أردوغان يعطش شعب عفرين

الأربعاء، 07 فبراير 2018 04:03 م
أردوغان يعطش شعب عفرين
عفرين

في حين تواصل القوات التركية عمليتها العسكرية في منطقة عفرين السورية بمختلف أنواع الأسلحة فوق الأحياء السكنية والمرافق العامة، بحجة مكافحة الإرهاب، تسببت هذه الهجمة في دمار الكثير من الأبية الحكومية والمدارس ، كما أضرت بمضخة المياة المغذية لمدينة عفرين.

ووفقًا لوكالة الانباء السورية سانا فأن القوات التركية قصفت بالمدفعية الثقيلة مدرسة ابتدائية فى قرية ميدانكى، الأمر الذي أسفر عن تدمير أجزاء منها ووقوع أضرار مادية جسيمة فى منازل المواطنين المجاورة لها، ما تسبب بوقوع أضرار كبيرة فيها تنذر بحدوث كارثة إنسانية وصحية فى حال استمرار هذا القصف وخروجها من الخدمة.

وطال القصف التركى، مركز الهلال الأحمر فى منطقة راجو بوابل من القذائف، كما أستهدفت المدفعية قريتى كفر صفرة وبافلور بناحية جنديرس، الأمر الذي خلف دمارا ببعض منازل المواطنين إلى جانب عدم قدرة المواطنين على تأمين المواد الأساسية، وتسبب الهجوم المتواصل منذ 20 يومًا على عفرين بمقتل وإصابة أكثر من 500 مدنى نتيجة استهدافه المنازل والبنى التحتية والمرافق العامة، بحسب الوكالة السورية.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا