في ذكرى رحيله.. معلومات عن إبراهيم الفقي

السبت، 10 فبراير 2018 09:40 م
في ذكرى رحيله.. معلومات عن إبراهيم الفقي
أحمد رجب الضبع

في مثل هذا اليوم 10 فبراير من عام 2012، رحل إبراهيم الفقي، خبير التنمية البشرية، عن عمر يناهز 62 عاما، وذلك إثر اندلاع حريق بالشقة التي يقيم بها وتوفى أيضا معه شقيقه.

"ابتعد عن الأشخاص الذين يحاولون التقليل من طموحاتك بينما الناس العظماء هم الذين يشعرونك أنك باستطاعتك أن تصبح واحدًا منهم"، كانت تلك الوصية الأخيرة التي أوصى بها إبراهيم الفقي، أبناءه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قبل رحيله بساعات.

وفي ذكرى رحيله تعرض "صوت الأمة"، أبرز المعلومات قد لا تعرفها عن إبراهيم الفقي:

- إبراهيم محمد السيد الفقى، من مواليد 5 أغسطس 1950، بقرية أبو النمرس حى المنيب بمحافظة الجيزة.

- عمل الفقى، مدير قسم في قطاع الفنادق بفندق فلسطين بالإسكندرية.

تزوج من أمال الفقى عام 1974، وله بنتان نانسى ونرمين.

- حصل الفقى، على بطولة مصر تنس الطاولة لعدة سنوات ومثل مصر مع المنتخب الوطنى في بطولة العالم لتنس الطاولة في ألمانيا الغربية سنة 1969.

- سافر الفقى إلى كندا لدراسة الإدارة، وأول وظيفة عمل بها كان يغسل أطباق في أحد فنادقها وكان حارسًا وحامل كراسى وطاولات في الفندق.

- أصبح الفقى، في وقت قصيرمدير أكبر الفنادق في كندا.

- درب الفقى، أكثر من 600 ألف شخص في محاضراته حول العالم، حيث كان يحاور بثلاث لغات عربية، إنجليزية، فرنسية.

- شغل الفقى، مناصب رفيعة منها رئيس مجلس إدارة المركزى الكندى للتنمية البشرية، ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات الفقى العالمية.

- قام بتأليف علمين جديدين مسجلين باسمه وهما علم قوة الطاقة البشرية وعلم ديناميكية التكيف العصبي.

- للفقي عدة مؤلفات ترجم بعضها إلى الإنجليزية والفرنسية والعربية والكردية والاندونيسية، وله كتب متوفرة في المكتبة والأرشيف الوطني لكندا عبارة عن عشرة عناوين كلها نشرت خلال التسعينات من القرن الماضي، تدرجت مواضيعها زمنيًا من تناول تقنيات البيع مرورًا بفن التدبير الناجح ووصولاً إلى الكتابة عن التطوير الذاتي والنجاح بشكل عام.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

الأكثر تعليقا